ورشة متخصصة لمرشحي جائزة الموظف الحكومي المتميز

تم نشره في الاثنين 8 آب / أغسطس 2016. 12:00 صباحاً

عمان - عقد مركز الملك عبدالله الثاني للتميز أمس ورشة عمل بالتعاون مع المدرسة الوطنية للإدارة في فرنسا (ENA)، وصندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية بعنوان: العمل المشترك بين المؤسسات الحكومية والعمليات المعيارية.
وقال المدير التنفيذي لمركز الملك عبدالله الثاني للتميز بالوكالة أسامة أبو سليم إن هذه الورشة تعتبر المرحلة الأولى من سلسلة ورشات العمل الموجهة للموظفين المرشحين عن فئة الإداري/ الفني لجائزة الموظف الحكومي المتميز والتي ستعقد العام الحالي وستستمر في العام القادم، مشيرا الى أن المشاركة في هذه الورشات كافة مجانية وسيتم احتساب الساعات التدريبية ضمن المسار الوظيفي لغايات الترفيع للموظفين المشاركين.
ولفت إلى أن المركز بدأ بعقد ورشات تدريبية مع المدرسة الوطنية للإدارة في فرنسا عام 2012، وقام باستضافة نخبة من الخبراء الفرنسيين لتغطية عدة مواضيع وإعطاء الفائدة للمشاركين الأردنيين إضافة إلى نقل التجربة الفرنسية إلى الأردن من خلال هذه الورشات.
وأكد أبو سليم أن المتابعة والاطلاع على الممارسات الفضلى بالإدارة في الدول المتقدمة هي إحدى أهم وسائل التطوير والتحسين والتعلم من التجارب الأخرى التي تثري وتطور العملية الإدارية في كافة القطاعات، مشيرا الى أن المركز قام لأول مرة باستحداث التدريب لفئة الموظف الإداري/ الفني، ولتحقيق ذلك، تم عقد هذه الورشة التي قدمها المدرب في المدرسة الوطنية للإدارة في فرنسا ميشيل ثيوليير.
وقدم ثيوليير في اليوم الأول من الورشة، عرضا عن المؤسسات المستقلة في فرنسا ودورها في صنع القانون، وتناول مفهوم كل من السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية، وأهمية القانون والسلطات المحلية.-(بترا)

التعليق