الجودو الأردنية تفتتح مشاركتها في أولمبياد ريو اليوم

تم نشره في الأربعاء 10 آب / أغسطس 2016. 12:00 صباحاً
  • لاعب الجودو ابراهيم خلف (يمين) ومدربه أحمد العثامين - (من المصدر)

عمان -الغد - تنطلق اليوم منافسات الجودو ضمن فعاليات دورة الألعاب الأولمبية التي تقام أحداثها في العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو، حيث سيواجه بطلنا ابراهيم خلف (30 عاما) في مباراته الاولى التشيلي توم بريسينو (22 عاما) في منافسات وزن 90 كغم عند الساعة 10 صباحا بتوقيت ريو "4 مساء بتوقيت الأردن".
ويتسلح ابراهيم بالقوة والعزيمة خلال تدريباته اليومية تحت اشراف مدربه أحمد العثامين الذي يشرف على تدريبات ابراهيم منذ ثلاث سنوات، حيث يحرص العثامين على التركيز على رفع منسوب اللياقة البدنية والأسلوب التكتيكي باعتبارهما أهم ركائز الجودو.
وقال العثامين: "يتطور أداء ابراهيم من بطولة الى بطولة بشكل تصاعدي، منذ تحقيقه برونزية آسيا في شهر أيار (مايو) الماضي، الأمر الذي ساعد على تحسين تصنيفه على الترتيب العالمي حيث يحتل المركز 56، وأنا مؤمن بأنه سيقدم مستوى رائع في مشاركته في ريو".
وخاض ابراهيم العديد من البطولات على المستوى الآسيوي، واجه فيها أفضل اللاعبين على مستوى القارة، وتمكن من احتلال المركز 56، حيث يواجه في العاب ريو اللاعب التشيلي صاحب المركز 22 على مستوى العالم، وفي حال فوزه سيقابل في الجولة التالية المصنف الأول الكوري دونغ هوانغ.
يذكر أن ابراهيم بدأ ممارسة رياضة الجودو في سن السادسة عشرة تيمنا بشقيقه الأكبر موسى خلف عضو الاتحاد الأردني للجودو، وصاحب فضية العرب مرتين والذي حرص على متابعة شقيقه منذ صغره، حيث شارك ابراهيم منذ ذلك الوقت في العديد من البطولات الخارجية وحقق عددا من الميداليات كانت أهمها برونزية آسيا والتي ساعدت على التحاق ابراهيم بالوفد الأردني المشارك في ريو.
وحول مشاركته قال ابراهيم: "انا فخور جدا لكوني هنا في ريو، ان الالعاب الأولمبية هي حلم كل لاعب، وسوف ابذل قصاري جهدي لتحقيق الفوز".
واضاف:  "اتمنى ان تعود مشاركتي في الالعاب الاولمبية بالنفع على رياضة الجودو في الأردن، فنحن بحاجة للمزيد من المشاركات وبحاجة لانخراط صغار السن في هذه الرياضة ورفع مستواها، ان تحقيق الانجاز هنا سيعطي بالتأكيد الرياضة الدفعة التي تحتاجها".
ويشارك ابراهيم في منافسات وزن 90 كغم الذي يشارك فيه 35 لاعبا، حيث يدرك المدرب واللاعب أهمية تواجد اللياقة البدنية العالية للحفاظ على مستوى اللعب.
وتستغرق كل جولة في الجودو خمس دقائق ولكن يمكن ان تنتهي في حال تم تثبيت الخصم على ظهره والسيطرة عليه بحركة "الإيبون" وهي الضربة القاضية، كما وتوجد الوزاري والتي تحتسب كنصف نقطة ويكون بذلك تحقيق نقطتي وزاري مساوٍ للإيبون، كما يوجد أيضا نقطة الكوكا وهي أقل من الإيبون والوزاري.
وإذا تعادل اللاعبان أثناء المقابلة، يتم اللجوء إلى ما يسمى بالنقطة الذهبية، أي أن أول من يسجل نقطة لصالحه هو الفائز في المباراة.

التعليق