وثيقة شعبية لتنظيم شؤون العزاء في المفرق

تم نشره في السبت 13 آب / أغسطس 2016. 12:00 صباحاً

المفرق- أطلقت في محافظة المفرق وثيقة شعبية لتنظيم مناسبات العزاء في المحافظة بعيدا عن المباهاة والإسراف للمساهمة في التخفيف من الاعباء وتهذيب العادات التي تؤرق المجبورين.
وأكد المنسق العام للوثيقة مدير مديرية اوقاف البادية الشمالية د. رضوان العظامات أهمية هذه الوثيقة التي تأتي لتنظيم شؤون العزاء دون مغالاة أو تبذير او اسراف، لافتا الى ان المفرق احدى المدن الاردنية التي تحتضن جميع الاصول والقيم وتبذل المال والوقت المناسبين لذلك وتكره الاسراف والبذخ في الاموال والاوقات فيما لا ينفع.
واشار الى ان الوثيقة جاءت للتركيز على امور تساهم في تنظيم شؤون العزاء ومواساة اهل المتوفى، منها ان يقوم الجيران والاقارب بإعداد طعام لا تكلفة فيه، وان يقتصر العزاء على تقديم القهوة العربية والماء فقط، وان يكون وقته من صلاة العصر حتى صلاة العشاء لعدم تعطيل مصالح الناس وأن يتصدق اهل الميت عن فقيدهم بصورة شرعية، وأن لا يصرف من ميراث الميت شيء الا الوصية المشروعة. وبين أنه اذا كان سبب الوفاة حادثا لا يجوز لأحد ان يتنازل عن حقوق اليتامى، ولا ينبغي ان تتحول بيوت العزاء الى مصالح شخصية وضحك وكلام غير مباح.
واشار العظامات الى ان الوثيقة ركزت على ضرورة التخفيف على اهل الميت بكل الوسائل المشروعة المتاحة، موضحا ان هذه الوثيقة شعبية ومطروحة للجميع لإبداء الرأي بها والاخذ بها، حيث سيتم التعميم على جميع المساجد من اجل الفائدة.-(بترا-منال شلباية)

التعليق