فيلبس يعزز أسطورته بفضية والسويد تقصي الولايات المتحدة من كرة القدم للسيدات

تم نشره في السبت 13 آب / أغسطس 2016. 11:00 مـساءً
  • لاعبات المنتخب السويدي يحتفلن ببلوغ نصف النهائي في مسابقة كرة القدم أول من أمس - (أ ف ب)

ريو دي جانيرو - أحرز سباحو الولايات المتحدة ثلاث ذهبيات من أصل أربع باستثناء الأسطورة مايكل فيلبس المكتفي بفضية 100 م فراشة، فعززت صدارتها أول من أمس لترتيب الميداليات في العاب ريو دي جانيرو الاولمبية.
ورفعت الولايات المتحدة رصيدها إلى 20 ذهبية مقابل 13 للصين الثانية، فيما قفزت بريطانيا من المركز الثامن الى الثالث (7 ذهبيات) بعد خطف 3 ذهبيات.
وافتتحت منافاسات العاب القوى باكتساح العداءة الاثيوبية ألماظ أيانا الرقم العالمي محرزة ذهبية سباق 10 آلاف متر، فيما جردت الأميركية ميتشل كارتر النيوزيلندية فاليري ادامس من ذهبية الكرة الحديد.
وأكدت محكمة التحكيم الرياضي استبعاد 3 رياضيين بسبب المنشطات. واوضحت ان الرباع البولندي توماس زيلينسكي والسباحة الصينية شين كشينيي والعداءة البلغارية سيلفيا دانيكوفا لن يشاركوا في الألعاب الأولمبية.
وتعرض مدرب الكانوي الالماني ستيفان هنتسي لحادث خطير داخل سيارة أجرة الجمعة وهو في حال خطرة بحسب ما ذكرت اللجنة الاولمبية الالمانية. واصيب هنتسي (35 عاما) وهو حامل فضية الكانوي في ألعاب أثينا 2004، بجروج خطرة برأسه اثناء عودته الى القرية الاولمبية وقد خضع لجراحة ذكر على اثرها الاطباء ان حالته بالغة الخطورة.
وكان السنغافوري جوزف سكولينغ بعمر الثالثة عشرة عندما التقى الاميركي مايكل فيلبس أول مرة قبل العاب بكين 2008، فالتقط معه صورة تحولت من ذكرى إلى دافع لاسقاطه في سباقه المفضل بعد 8 سنوات.
وفجر سكولينغ مفاجأة كبيرة حارما فيلبس من احراز ذهبيته الخامسة في الالعاب، عندما هزمه في سباق 100 م فراشة. وسجل سكولينغ 39ر50 ثانية محققا رقما اولمبيا، فيما تساوى فيلبس مع الجنوب افريقي تشاد لوكلو والمجري لازلو تشيه في المركز الثاني بتوقيت 14ر51 ثانية.
وهذه الميدالية الخامسة لفيلبس (31 عاما) في ريو بعد ذهبيات التتابع 4 مرات 100 م حرة، و200 م فراشة والتتابع 4 مرات 200 م حرة وفي 200 م متنوعة، والـ27 في تاريخ مشاركاته في الالعاب الاولمبية من بينها 22 ذهبية (رقم قياسي).
وسكولينغ صاحب اسرع توقيت في نصف النهائي، كان قد حقق برونزية بطولة العالم 2015 وذهبية دورة الألعاب الآسيوية 2014.
ولم ينجح فيلبس حامل اللقب في آخر 3 اولمبيادات في احرازه مرة رابعة على التوالي؛ اذ صرح يوم الخميس بأنه متعب ومرهق من السباقات التي خاضها حتى الآن.
وحطمت الأميركية كايتي ليديكي الرقم العالمي واحرزت ذهبية سباق 800 م حرة، هي الرابعة في الالعاب بعد 200 و400 م حرة والتتابع 4 مرات 200 حرة، كما نالت فضية التتابع 4 مرات 100 م حرة.
وسجلت ليديكي البالغة 19 عاما 79ر04ر8 دقائق، ماحية رقمها السابق البالغ 68ر06ر8 دقائق والمسجل في كانون الثاني (يناير) 2016 في اوستن بتكساس.
وأصبحت ليديكي اول سباحة تحقق ثلاثية 200 و400 و800 م حرة في الالعاب منذ مواطنتها ديبي ماير في 1968.
ومنذ فوزها بذهبية 1500 م حرة في لندن 2012 بعمر الخامسة عشرة، لم تخسر ليديكي في نهائيات المسابقات الفردية (اولمبياد وبطولة عالم) في 11 مسابقة متتالية.
واحرزت ليديكي العام الماضي في بطولة العالم سباقات 200 و400 و800 و1500 م حرة، لكن السباق الاخير لا يدخل في المنافسات الأولمبية لدى السيدات.
وسيطرت ليديكي بشكل كبير على السباق من بدايته حتى نهايته، فيما نالت الفضية البريطانية جاز كارلين (17ر16ر8 د) والبرونزية المجرية بوغلاركا كاباس (37ر16ر8 د).
وبعد 16 عاما من تتويجه في سباق 50 م حرة في سيدني 2000، احرز الأميركي المخضرم انتوني ايرفين الذهبية (40ر21 ثانية) متفوقا بفارق واحد في المئة من الثانية عن حامل اللقب الفرنسي فلوران مانودو، فيما راحت البرونزية إلى الأميركي الآخر نايثان ادريان (49ر21 ث).
وكان ايرفين (35 عاما) حل خامسا في لندن 2012، ونال ذهبية السباق السريع قبل 16 عاما في سيدني 2000، كما احرز ذهبية 4 مرات 100 حرة مع بلاده في ريو 2016.
واعلن ايرفين اعتزاله العام 2003 بعمر الثانية والعشرين لكنه عاد الى المسابقات الرسمية في كانون الأول (ديسمبر) 2011.
باع ايرفين ذهبيته التي احرزها في سيدني مقابل 17 ألف دولار اميركي، وقدم المبلغ ليونيسيف لمساعدة ضحايا تسونامي اندونيسيا في 2004.
واكملت مايا ديرادو السلسلة الاميركية بذهبية سباق 200 م ظهرا (99ر05ر2 دقيقتين)، حارمة المجرية كاتينكا هوسو (05ر06ر2 د) من ذهبية رابعة فيما حلت الكندية هيلاري كالدويل ثالثة (54ر07ر2 د).
وهذه ثاني ذهبية لديرادو في الالعاب بعد 4 مرات 200 م حرة، فضلا عن فضية 400 م متنوعة وبرونزية 200 م متنوعة.
واكتسحت العداءة الاثيوبية ألماظ أيانا الرقم العالمي محرزة ذهبية سباق 10 الاف م. قطعت أيانا (24 عاما) مسافة السباق بزمن 45ر17ر29 دقيقة ماحية الرقم القياسي العالمي السابق وهو 78ر31ر29 دقيقة والذي كان مسجلا باسم الصينية جون جيا وانغ منذ العام 1993 في بكين.
وكانت الذهبية الأولى في رياضة ام الالعاب التي انطلقت صباح الجمعة.
وفرضت أيانا، بطلة العالم في سباق 5 آلاف م، سيطرتها على السباق منذ البداية وانطلقت بمفردها بعد 5 كيلومترات دون ان تواجه اي منافسة من باقي العداءات حتى دخلت خط النهاية برقم قياسي عالمي جديد.
وجردت الاميركية ميتشل كارتر النيوزيلندية فاليري ادامس حاملة لقبي 2008 و2012 من ذهبية الكرة الحديد. وتدين ميتشل، صاحبة برونزية بطولة العالم الأخيرة في بكين 2015، بتتويجها بالذهب الاولمبي الى محاولتها الاخيرة حيث حققت 63ر20 م بعدما كانت الصدارة لصالح ادامس. وحاولت الاخيرة قلب النتيجة في صالحها في محاولتها الاخيرة بيد انها سجلت 42ر20 م واكتفت بالفضية.
وتسيطر ادامس على المسابقة منذ تتويجها باللقب العالمي في اوساكا العام 2007 فاضافت اليه اولمبياد بكين 2008 وبطولة العالم في برلين 2009 ودايغو في 2011 واولمبياد لندن 2012 ومونديال موسكو 2013، علما بانها غابت عن مونديال بكين بسبب عملية جراحية في كفتها وكوعها.
ومنح رفاييل نادال ومارك لوبيز اسبانيا ذهبية زوجي الرجال ضمن كرة المضرب بفوزهما في النهائي على الرومانيين فلورن ميرغيا وهوريا تيكاو 6-2 و3-6 و6-4. وهذه الذهبية الثانية لنادال في الالعاب الأولمبية بعد ان توج بطلا للفردي في بكين العام 2008.
وبلغ نادال الجمعة بالذات الدور نصف النهائي للفردي بفوزه على البرازيلي توماس بيلوتشي 2-6 و6-4 و6-2، وهو سيلتقي في دور الأربعة مع الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو.
وباتت الرامية الأميركية كيمبرلي روده أول رياضية تحرز ميدالية فردية على الاقل في 6 اولمبيادات صيفية متتالية بعد تتويجها الجمعة ببرونزية السكيت.
وبدأت روده (37 عاما) مشوارها الاولمبي بعمر السابعة عشرة في اتلانتا 1996 عندما احرزت ذهبية الحفرة المزدوجة (دبل تراب)، وتراجعت الى البرونزية في سيدني 2000 قبل أن تستعيد الذهبية في اثينا 2004.
وفي بكين 2008، انتقلت الى السكيت فاحرزت الفضية، قبل ان ترتقي الى الذهبية في لندن 2012، ثم تحقق سادس ميدالياتها في ريو عبر برونزية السكيت ايضا.
وأحرز المنتخب البريطاني ذهبية سباق المطاردة لفرق الرجال على المضمار ضمن رياضة الدراجات الهوائية مع رقم قياسي. وحصل برادلي ويغينز (36 عاما)، بطل دورة فرنسا الدولية العام 2012، على الميدالية الخامسة في الألعاب الأولمبية.
واقتطعت بريطانيا حصة الأسد من الذهبيات ضمن رياضة التجذيف وحصدت نصف الكمية بتتويجها مرتين.
واحتفظ لاعب الجودو الفرنسي تيدي رينر (27 عاما)، بطل العالم 8 مرات، بذهبية وزن فوق 100 كلغ التي احرزها في اولمبياد لندن 2012، بعدما تغلب على المخضرم الياباني هيسايوشي هاراساوا بالانذارات (اثنان لمنافسه مقابل واحد له).
ودخل رينر متحف المشاهير بهذا الانجاز وعادل مواطنه الأسطورة دافيد دوييه بعد ان اصبح صاحب افضل سجل في هذا الوزن، علما بانه احرز البرونزية في أول مشاركة له في العاب بكين 2008.
وتنازلت الولايات المتحدة عن لقب بطلة مسابقة كرة القدم للسيدات بخسارتها أمام السويد بركلات الترجيح 4-3 بعد تعادلهما في الدور ربع النهائي 1-1 في الوقتين الأصلي والاضافي في برازيليا. وانتهى بالتالي حلم الولايات المتحدة باحراز ذهبيتها الاولمبية الرابعة على التوالي والخامسة في تاريخها من اصل ست مشاركات.
وفي كرة السلة، تجنب منتخب الرجال الاميركي حامل اللقب احراجا جديدا وحجز مقعده في ربع النهائي بفوزه الصعب جدا على نظيره الصربي 94-91.
ودخل المنتخب الأميركي، الساعي الى ذهبيته الثالثة على التوالي والخامسة عشرة في تاريخه من اصل 18 مشاركة اولمبية، الى هذه المواجهة وهو يسعى الى التأكيد ان الصعوبة التي عانى منها في مباراته السابقة امام استراليا لم تكن سوى "غيمة صيف" عابرة وبأن أحدا ليس بامكانه الوقوف بوجهه رغم افتقاده لنجوم كبار مؤثرين مثل ليبرون جيمس وستيفن كوري.
ولم تسمح صربيا لخصمتها بالابتعاد منذ الربع الثاني وحصلت حتى على فرصة من اجل ادراك التعادل في الثواني الاخيرة.
ولدى السيدات، حسم المنتخب الأميركي الساعي الى لقبه السادس على التوالي والثامن في مشاركته العاشرة، صدارته للمجموعة الثانية بفوزه على جاره الكندي بفارق 30 نقطة 81-51. - (أ ف ب)


التعليق