الملك وولي العهد والملكة يهنئون أبو غوش بالإنجاز التاريخي

تم نشره في السبت 20 آب / أغسطس 2016. 12:00 صباحاً
  • أبو غوش يتوسط أبطال وزن 68 كغم عقب التتويج-(أ ف ب)
  • أبو غوش يلتف بعلم الوطن عقب حسمة النهائي على الذهبية - (أ ف ب)
  • البطل الاولمبي أبو غوش يطير فرحا بعد نيله الذهبية - (تصوير: سالم خميس)

عمان-الغد- أعرب جلالة الملك عبدالله الثاني عن فخره الكبير وسعادته بالإنجاز الرياضي المتميز، الذي حققه بطل التايكواندو الأردني أحمد أبو غوش في الألعاب الأولمبية المقامة في العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو، بعد حصده الميدالية الذهبية، وهي الأولى في تاريخ المشاركة الأردنية في الأولمبياد، وعبر ما يقارب أربعة عقود من المشاركات الرسمية والشرفية.
وهنأ جلالته، خلال اتصال هاتفي، البطل الأردني أبو غوش، بهذا الفوز التاريخي، الذي رفع اسم الأردن عاليا في الألعاب الأولمبية، وجسد إنجازا يفخر به كل الأردنيين والأردنيات.
كما هنأ سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، خلال اتصال هاتفي أجراه مع اللاعب البطل، بالفوز الرياضي المشرّف، وتمنى سموه للاعب، دوام التقدم والإنجاز في مسيرته الرياضية.
وكان سمو ولي العهد عبر عن سعادته بالإنجاز الأولمبي من خلال تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "النشمي أبو غوش.. إنجاز أردني مشرف، مبروك أول ميدالية ذهبية أردنية في الأولمبياد، رفعت رأسنا واسم أردننا الغالي".
وكما كان جلالة الملك سباقا في تقديم التهنئة، باركت جلالة الملكة رانيا العبدالله الإنجاز الكبير الذي حققه البطل أبو غوش في أولمبياد ريو 2016، حيث كتبت جلالتها في حسابها على موقع تويتر "أسعدت الأردن بإنجازك العظيم.. مبروك لبطل التايكواندو الأردني أحمد أبو غوش حصوله على الميدالية الذهبية في الأولمبياد".
أما سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية، فقد بارك إنجاز اللاعب البطل عبر اتصال هاتفي مع اللاعب، أشار فيه إلى اعتزازه الشخصي واعتزاز الأردنيين والعرب جميعا، بالإنجاز التاريخي الذي حققه، وهو أكبر إنجاز في تاريخ الرياضة الأردنية، حيث أكد سموه أن علينا استثماره بما يشكل حافزا كبيرا للرياضيين الأردنيين في كل الألعاب الرياضية.
ومثلها جاءت كلمات الأب الروحي للألعاب القتالية في الأردن، سمو الأمير الحسن بن طلال رئيس المجلس الأعلى لرياضات الدفاع عن النفس، الذي قال في اتصال مع اللاعب: "هذا فخر لكل ألوان الرياضات القتالية ورياضات الدفاع عن النفس وبالتحديد رياضة التايكواندو، وهذا إنجاز لن يمحى من ذاكرة الأردنيين، وقد أكد أبو غوش أن رياضة التايكواندو هي البوابة الحقيقية للرياضة الأردنية".
وكان أصحاب السمو الأمراء علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم وحمزة بن الحسين، والأمير راشد بن الحسن رئيس اتحاد التايكواندو، في طليعة المهنئين والتعبير عن خالص مشاعر التهنئة والتبريك للاعب والأردنيين والعرب، حيث اعتبر سمو الأمير راشد أنه "يعتبر الحدث الأبرز في تاريخ رياضة التايكواندو الأردنية وحتى العربية، على اعتبار أن أبو غوش أول لاعب عربي وأولمبي يتوج بميدالية في رياضة التايكواندو".
الأسرة الأردنية التي تابعت إنجاز بطلنا حتى ساعات الفجر الأولى، عاشت لحظات فخر واعتزاز وسعادة، على إيقاع الإنجاز العالمي لبطل التايكواندو أحمد أبو غوش، وانتشت بثوب الاعتزاز، والبطل يقف على منصة التتويج بالميدالية الذهبية.
أمين عمان عقل بلتاجي، هنأ خلال اتصال هاتفي مع نائب سمو رئيس الاتحاد الأردني للتايكواندو المحامي حازم النعيمات، حصول اللاعب الأردني أبو غوش على ذهبية رياضة التايكواندو، مؤكدا على حرص أمانة عمان، على دعم الرياضات الأردنية ونجومها في المحافل الرياضية المحلية والعربية والعالمية، ومواصلة مسيرتها بالوقوف إلى جانب الرياضة والشباب، من خلال دعم الرياضة واللقاءات الرياضية كبطولة كأس العالم للسيدات وإنشاء المرافق الرياضية كالملاعب والقاعات الرياضية.
وعبر بلتاجي عن شكره لنجوم الرياضات الأردنية سواء الفردية أو الجماعية الذين يحرصون دائما على ادخال الفرحة الى قلوب كل الأردنيين، مشيرا أن أمانة عمان لن تتوانى لحظة في تقديم الدعم للرياضة الأردنية ونجومها.
بدوره أعرب نائب سمو رئيس الاتحاد الأردني للتايكواندو وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للرياضات الأردنية، المحامي حازم النعيمات، عن شكره لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين وجلالة الملكة رانيا وسمو الأمير حسين بن عبدالله ولي العهد وسمو الأمير الحسن وسمو الأمير فيصل والأسرة الهاشمية، على دعم الرياضات الأردنية ونجومها وثقتهم بقدرتها على اثبات وجودها في المحافل الرياضية المحلية والعربية والدولية، وذلك خلال اتصالهم لتقديم التهنئة للبطل الأردني أبو غوش فور حصوله على الميدالية الذهبية.
وتمنى النعيمات أن يكون هذا الإنجاز حافزا للرياضيين الأردنيين لتحقيق انجازات أخرى، وأن يكون بداية فجر جديد للرياضة الأردنية، مشيرا أن هذا الإنجاز هدية لجلالة الملك عبدالله الثاني وأصحاب السمو والأمراء وللشعب الأردني والعرب، مؤكدا بأنه إنجاز تاريخي يسجل لأبطال الأردن على حساب أبطال العالم.
وعلى وقع الفرحة الأردنية في المقاهي والمنازل والساحات التي تابعت النزال الحاسم، كانت ردود الفعل العالمية والعربية تتوالى طوال يوم أمس سواء في العاصمة البرازيلية أو على صفحات الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي، في دلالة على حجم ومستوى الانجاز الكبير، ولعل الإعلامي صديق الأردنيين الزميل مصطفى الآغا كان في مقدمة المهنئين العرب، حين وجه رسالة إلى الشعب الأردني عبر البرنامج الرياضي صدى الملاعب الذي يبث على فضائية mbc، بالإنجاز الذي حققه البطل أبو غوش، وتحديدا بعد ضمان بلوغه الدور نصف النهائي للمسابقة. -  (بترا)

التعليق