ملحس: تطبيق الإصلاح المالي يتطلب رفع قدرات الكوادر

تم نشره في الاثنين 22 آب / أغسطس 2016. 11:00 مـساءً

عمان- قال وزير المالية عمر ملحس إن تطبيق خطة الاصلاح المالي الجاري تنفيذها تتطلب مواصلة رفع قدرات العاملين الماليين، ليس فقط في وزارة المالية وإنما في الأجهزة الحكومية كافة.
وشدد خلال زيارته للمعهد المالي المتخصص في المالية العامة، والذي يتبع الى وزارة المالية، رافقه فيها أمين عام الوزارة الدكتور عز الدين كناكرية على الاهتمام بجودة التعليم والتدريب والتأهيل الوظيفي والعمل على تطوير الكوادر البشرية التي تعتبر من سمات الادارة الناجحة، خصوصا أن العنصر البشري هو الطرف الأهم في معادلة تقديم الخدمة. وأكد ملحس ضرورة مواكبة حالة الحداثة التي يعيشها العالم بما يخص عملية تطوير الاداء الوظيفي المنهجي والمعد بطريقة علمية، كما اطلع على الأنشطة التدريبية المنعقدة في المعهد المالي، منها برنامج إجازة المدقق الداخلي وبرنامج المحاسب الحكومي، وكذلك برنامج اكتشاف الغش والتزوير في المعاملات المالية والأهداف المرجوة منها.
وجال الوزير في اقسام وقاعات مديرية المعهد المالي، حيث أبدى اعجابه بالمستوى الذي وصل إليه المعهد وضرورة الاستمرار بتقديم الدعم الفني والمالي للمعهد، لما يلعبه من دور رئيس في الاستمرار بتأهيل وتدريب الكوادر المالية والرقابية المختصة في القطاع العام، وضرورة التركيز على الأنشطة التدريبية في مجال المالية العامة وإدارة الدين العام وإدارة المخاطر، بالإضافة إلى التدريب على معايير المحاسبة الدولية للقطاع العام.
واستعرض الدكتور كناكرية أهمية وجود المعهد المالي لدى وزارة المالية والبرامج المهنية المالية والرقابية المتخصصة التي يقدمها، مؤكدا سعي الوزارة لأن يصبح معهدا ماليا إقليميا متخصصا في المالية العامة.
بدوره، قدم مدير المعهد الدكتور احمد الكساسبة ايجازا عن نشاطات وأهداف المعهد ورؤيته المستقبلية والمساقات والدورات التدريبية التي يقدمها المعهد، مؤكدا أن المعهد مستمر في تقديم الخدمات التدريبية النوعية في ظل الدعم الذي يتلقاه من قبل وزارة المالية.
يذكر أن المعهد المالي يقدم العديد من النشاطات التدريبية المالية والرقابية والبرامج المهنية المتخصصة للقطاع العام والخاص والمجتمع المحلي، مثل برنامج إجازة المدقق الداخلي وبرنامج تأهيل المحاسب الحكومي الذي أصبح احد متطلبات التعيين في القطاع المالي والرقابي الحكومي.-(بترا)

التعليق