التنمية توضح: المسن المعنف في ليبيا وليس في الأردن

تم نشره في الخميس 1 أيلول / سبتمبر 2016. 12:28 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 1 أيلول / سبتمبر 2016. 12:37 مـساءً
  • وزارة التنمية الاجتماعية-(أرشيفية)

عمان- الغد- أصدرت وزارة التنمية الاجتماعية، بيانا، اليوم الخميس، أكدت فيه أن ما تم تداوله عبر مواقع التواصل عن تعرض أحد المسنين في دار إيواء للعجزة للاعتداء، ليس موجودا في الأردن إنما في ليبيا ونُشر في إحدى الصحف الإلكترونية الليبية.

وفيما أكدت كذلك دورها في رعاية كبار السن وتقديم الحماية اللازمة لهم انطلاقا من واجبها الإنساني والمجتمعي، لفتت الوزارة إلى أن الإشاعات المغرضة من شأنها الإساءة إلى واقعنا المجتمعي وتزوير الحقائق، مشددة على أنها ستتخذ الإجراءات القانونية القاسية بحق من يسيء إلى نسيجنا المجتمعي، وفق ما جاء في البيان.

وأوضحت الوزارة أنها تتبعت الخبر المنشور وتأكد لها أنه نقل عن صحيفة عروس البحر الليبية، مشيرة إلى أنها تراقب أعمال دور رعاية وإيواء كبار السن والخدمة المقدمة لهم.

وكان مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي نشروا صورا للمسن وتظهر عليه آثار اعتداء على أنها في الأردن الأمر الذي نفته الوزارة بشدة وأرفقت رابطا للخبر الذي تناول الحادثة يؤكد أنها في ليبيا وليس في الأردن.

 

التعليق