الأمن يتسلم اليوم المقار الرئيسة للاقتراع

تم نشره في الاثنين 19 أيلول / سبتمبر 2016. 12:00 صباحاً
  • مدير الأمن العام اللواء عاطف السعودي يتحدث خلال اجتماع أمني خاص بالانتخابات -(بترا)

موفق كمال

عمان- تتسلم مديرية الأمن العام صباح اليوم من الهيئة المستقلة للانتخاب المقار الرئيسية للاقتراع تمهيدا لوضعها تحت الحراسة الأمنية حتى انتهاء العملية الانتخابية، وفق مصدر أمني.
وقال المصدر، لـ"الغد"، إن المديرية ستتسلم ما يزيد على ألف مقر انتخابي في جميع محافظات المملكة، مشيراً إلى مشاركة نحو 15 ألف رجل أمن بالعملية الانتخابية.
وأضاف ستخضع بعض المناطق والألوية في المملكة لإجراءات أمنية مشددة كونها تعتبر مناطق ساخنة في الانتخابات، المقررة يوم غد الثلاثاء، نظرا لما شهدته في انتخابات سابقة من أحداث شغب وحرق مقار انتخابية، ومشاجرات جماعية واعتداءات على مراكز الفرز والاقتراع.
إلى ذلك، اكد مدير الامن العام اللواء عاطف السعودي ان وحدات الامن العام المشاركة بواجب الانتخابات النيابية مستعدة وعلى اتم الجاهزية لاستلام واجباتها المنوطة بها خلال العملية الانتخابية وبكل مراحلها وحتى اعلان النتائج لتوفير وايجاد البيئة الامنية الملائمة لهذا الاستحقاق الدستوري.
وقال، خلال اجتماع امني ترأسه أمس داخل مديرية الامن العام بحضور مساعديه وقادة الاقاليم ومدراء مختلف الادارات والوحدات الشرطية، انه وعلى جميع المشاركين في العملية الانتخابية القيام بواجباتهم المنوطة بهم بكل جدية وحزم وبأعلى درجات المهنية والحرفية الشرطية وان يتحلوا بالصبر وسعة الصدر ويلتزموا القانون خلال تأديتهم واجباتهم وان يقفوا على مسافة واحدة من الجميع.
واضاف السعودي انه واعتبارا من صباح اليوم سيتم تفعيل كل الخطط الامنية والمرورية الموضوعة لحماية العملية الانتخابية وتسهيل اجراءاتها منذ استلام مراكز الاقتراع والفرز والعمل على حمايتها وتأمينها وتوفير التغطية الامنية اللازمة في محيطها مرورا بيوم الاقتراع والعمل على تسهيل وصول الناخبين الى مراكز اقتراعهم للادلاء باصواتهم، وحتى الانتهاء من عملية الفزر واعلان النتائج والتعامل مع كل ما يرافق تلك المراحل من مستجدات ووقوعات امنية.
وشدد على ضرورة التعاون والتنسيق المباشر مع المديرية العامة لقوات الدرك الشركاء الرئيسيين في خططنا الامنية ومع كل الاجهزة المعنية الاخرى بالعملية الانتخابية خاصة الهيئة المستلقة للانتخابات اضافة الى التعاون البناء مع المواطنين اثناء توجههم لممارسة حقهم الدستوري وتقديم المساعدة والخدمة اللازمة لهم عند الحاجة.
ووجه السعودي المواطنين الى ضرورة التعاون مع رجال الامن العام والتزام تعليماتهم وارشاداتهم والابتعاد عن الظواهر والسلوكيات السلبية التي تترافق والعملية الانتخابية كالتجمهر عند مراكز الاقتراع والقيام باعمال الدعاية الانتخابية بشكل مخالف للقانون او الاحتفال بصورة غير حضارية ومخالفة للقوانين كإطلاق العيارات النارية والمسير بمواكب معيقة لحركة السير والتي سيتم اتخاذ اجراءات مشددة بحق مرتكبيها.
وتابع ان "خططنا لهذا الاستحقاق الدستوري لم تغفل الجانب المروري وسيتم المباشرة بتطبيق خطة مرورية شاملة يشترك بها مختلف الادارات المرورية، ركزت على المحافظة على انسيابية الحركة المرورية ومنع الاكتظاظات المرورية امام مراكز الاقتراع والفرز، وفي الطرق الرئيسة لتسهيل وصول الناخبين لمراكز اقتراعهم وعودتهم دون اي تأخير او ابطاء".
وأكد السعودي أنه لن يتم التهاون مع اي تعد او مخالفة للقانون سيتم ارتكابها وسيتم التعامل معها وعلى الفور بأقصى درجات الحزم ووفق احكام القانون وبالتنسيق مع قوات الدرك، لافتاً إلى أنه تم توزيع قوة امنية احتياطية في مختلف محافظات المملكة ودوائرها الانتخابية للتعامل مع اي تعد على القانون او اعمال الشغب والتجمهر غير المشروع.
ودعا الجميع للابتعاد عن مثل تلك الافعال المخالفة للقانون والمسيئة للعرس الديموقراطي، موضحاً أن رجال الامن العام في مختلف الوحدات سيتابعون اعمالهم اليومية الامنية منها والشرطية وسيتم نشر وتكثيف الدوريات الآلية والراجلة في مختلف المناطق لتفويت الفرصه على كل من تسول له نفسه استغلال هذا اليوم الوطني لتحقيق مآربه الجرمية.
وأكد السعودي دور المواطن بالابلاغ وتمرير اي ملحوظة او مشاهدة امنية لمركز القيادة والسيطرة، رقم 911، باعتباره الشريك الأول والأساسي مع رجل الامن العام في المنظومة الأمنية. -(بترا)

التعليق