الحواتمة يخرج دورة تأهيل المستجدين في قوات الدرك

تم نشره في الخميس 27 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - احتفلت المديرية العامة لقوات الدرك، برعاية مديرها العام اللواء الركن حسين محمد الحواتمة، أمس بتخريج دورة تأهيل المستجدين، التي عقدت لدى مركز الدرك الأردني الإقليمي المتميز لتدريب حفظ النظام.
وأكد آمر مركز التدريب، في كلمة ألقاها خلال الحفل، أن المديرية وتنفيذا لتوجيهات جلالة القائد الأعلى الملك عبدالله الثاني، ماضية في تنفيذ استراتيجيتها التدريبية القائمة على إعداد القوى البشرية المؤهلة للعمل في ميادين الشرف والبطولة، ضمن منظومة تدريبية علمية وعملية شاملة لكافة العلوم الأمنية والقانونية، والمهارات الميدانية، على أيدي نخبة متخصصة من المدربين، لينهض الخريجون إلى جانب زملائهم بواجبهم النبيل، في حفظ أمن الوطن وصون منجزاته، وتكريس سيادة القانون والعدالة، في إطار من الشفافية واحترام حقوق الإنسان.
وتم خلال الحفل استعراض طابور الخريجين بالمسيرين البطيء والعادي من أمام المنصة، فيما أقسم الخريجون على الإخلاص للوطن والملك والدستور، والحفاظ على القوانين والأنظمة، والقيام بالواجبات الموكلة إليهم بكل أمانة، وتنفيذ الأوامر المشروعة بدون تحيز أو تمييز.
وتلقى الخريجون خلال الدورة التي استمرت 24 أسبوعاً، عدداً من المناهج التدريبية، اشتملت على مهارات الدفاع عن النفس واللياقة البدنية والأسلحة بمختلف صنوفها، ومساقات متخصصة في العلوم الأمنية والقانونية، وحقوق الإنسان، والعلاقات العامة، ضمن استراتيجية تدريبية حديثة ومتكاملة، لتكون هذه الكوكبة مسلحة بالعلم والمعرفة في جميع المجالات، وقادرة على التعامل مع المعطيات الأمنية المعاصرة ومتغيراتها التي يشهدها العالم.
وفي نهاية الحفل، الذي حضره كبار ضباط المديرية، وجمع غفير من ذوي الخريجين، وزع اللواء الركن الحواتمة، الجوائز التقديرية على مستحقيها.

التعليق