بلجيكا تعاود الرحلات السياحية إلى شرم الشيخ

تم نشره في الاثنين 31 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 02:30 مـساءً
  • أحد منتجعات شرم الشيخ (أرشيفية)

القاهرة - استأنفت بلجيكا، اليوم الاثنين، رحلاتها الجوية لمنتجع شرم الشيخ، شمال شرقي مصر، بعد توقف دام لنحو عام، منذ سقوط طائرة ركاب روسية في سيناء المصرية.

وقال مصدر أمني بمطار شرم الشيخ الدولي، للأناضول، إن "المطار استقبل أمس، أول طائرة بلجيكية على متنها 171 سائحًا، وذلك بعد عام من توقف حركة الطيران والسياحة من بلجيكا عقب حادث سقوط الطائرة الروسية المنكوبة في سيناء نهاية تشرين الأول (أكتوبر) الماضي".

وحرصت إدارة المطار علي استقبال السائحين بالورود، وتوفير فرق من العلاقات العامة لسرعة إنهاء إجراءات السائحين، فضلا عن قيام رجال الإرشاد برش الطائرة بمدافع المياه، وهو إجراء متعارف عليه دوليا في استقبال الطائرة الجديدة. 

وتحطمت الطائرة الروسية، وهي من طراز إيرباص A321، أثناء توجهها من منتجع شرم الشيخ المصري إلى مدينة سانت بطرسبورغ الروسية، وأدى إلى مقتل طاقمها وجميع ركابها الـ224.

وتبنى تنظيم "داعش" الإرهابي، المسؤولية عن العملية، قبل أن ينشر صوراً على مجلة الكترونية تصدر باسمه، في 19 تشرين ثاني (نوفمبر) 2015، لعلبة مياه غازية، ادعى بأنه وضع قنبلة فيها، وتمكن من تهريبها إلى الطائرة الروسية وتفجيرها. 

وفي 24 شباط (فبراير) الماضي، قال الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إن "طائرة الركاب الروسية التي تحطمت في شبه جزيرة سيناء تم إسقاطها بهدف ضرب العلاقات مع روسيا". 

وأضر الحادث بقطاع السياحة في مصر؛ حيث أوقفت دول عديدة، في مقدمتها روسيا وبريطانيا، رحلاتها إلى مصر عموماً، أو المتوجهة إلى شرم الشيخ خصوصاً، قبل أن تبدأ بإعادة رحلاتها تدريجياً.  (الأناضول)

 

التعليق