‘‘إنتاج‘‘ تدعو المؤسسات لدعم مبادرة ‘‘الألف ريادي‘‘

تم نشره في السبت 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً
  • شعار "انتاج" -(ارشيفية)

إبراهيم المبيضين

عمان- دعا المدير التنفيذي لجمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الاردنية "انتاج" المهندس نضال البيطار يوم امس الشركات والمؤسسات من كافة القطاعات الاقتصادية لدعم ومساندة وانجاح مبادرة " الالف ريادي" والتي جرى اطلاقها رسميا على هامش فعاليات منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا 2016 الذي عقد يومي 9 و 10 من شهر تشرين الثاني "نوفمبر" الحالي.
وقال البيطار في تصريحات صحافية لـ " الغد" بان هذه المبادرة هي مبادرة وطنية مفتوحة امام الجميع من رياديين في محافظات المملكة للاستفادة منها ومن مزاياها، كما انها مفتوحة لكافة الشركات والمؤسسات من كل القطاعات وحتى القطاع الحكومي لتقديم كافة اشكال الدعم للوصول وتأهيل اكبر عدد من الرياديين وتجهيزهم لدخول سوق العمل او مساعدتهم لتحويل افكارهم الى مشاريع انتاجية.
واوضح البيطار بان بنك الاتحاد وشركة امنية للاتصالات كانا اول الداعمين من شركات القطاع الخاص للمبادرة، حيث تبنى الطرفان وقدما دعما لدفعة من الرياديين ضمن المبادرة، متأملا مشاركة ودعم اكبر عدد من الشركات والمؤسسات، للمساهمة في تأهيل الف ريادي خلال فترة العام المقبل، بمعدل 250 شابا وشابة في كل ربع.
وقال بأنه من خلال المبادرة سيتمكن المشاركون، من الحصول على دعم ارشادي وتوجيهي في اليات تأسيس الشركات الريادية وتطوير نماذج الاعمال والتسويق والوصول الى اسواق والتشبيك مع مستثمرين وشركاء وكيفيات عرض الافكار والشركات امام هذه الجهات وغيرها من الاليات التي يحتاجها الريادي في طريقه وخصوصا في البدايات.
وبيّن بأن دعم وارشاد وتأهيل الرياديين سيتم بشكل الكتروني ( تدريب الكتروني) من خلال منصة " نجمي" التي تُعنى بتطوير مهارات وتدريب المستخدمين الكترونيا، والتي وقعت معها جمعية " انتاج" اتفاقية شراكة لتنفيذ المبادرة، مؤكدا بانه سيكون هناك الية معينة لتقديم الشباب لطلبات الالتحاق بالمبادرة والمباشرة في التدريب، واختبارهم وتدريبهم على كيفيات عرض مشاريعهم امام مؤسسات معنية بالريادة ومستثمرين.
 واشار الى ان المبادرة بحاجة لدعم شركات القطاع الخاص والمؤسسات لتغطية تكاليف تدريب وتأهيل هؤلاء الرياديين، والتي تمتد لفترة ثلاثة شهور من التدريب عبر منصة "نجمي".  واضاف بانه سيجري تنظيم ايام لعرض المشاريع في نهاية كل ربع من السنة المقبلة والتي سيعرض من خلالها الرياديون افكارهم ومشاريعهم لتوفير الامكانية لهم للحصول على فرص لتطوير هذه الافكار والمشاريع مستقبلا.
وتشهد المملكة حراكا رياديا لافتا من قبل الشباب الاردني للخروج بافكار وابتكار مشاريع بعيدا عن حلم الوظيفة التقليدية.

التعليق