فلسطينيو 48 لن يلتزموا بقانون إسكات أذان المساجد

تم نشره في السبت 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً

الناصرة- الغد- أعلنت لجنة المتابعة العليا لفلسطينيي 48 في ختام جلستها الطارئة التي عقدت أول من أمس، أن فلسطينيي 48 لن يلتزموا بالقانون العنصري، الذي تنوي الحكومة الإسرائيلية إقراره في الأيام المقبلة، ويفسح المجال أمام اسكات أذان المساجد، وأجراس الكنائس، وفق نص مشروع القانون الصريح، المتعلق بكافة دور العبادة، مع التأكيد على المساجد والكنائس، وايضا الكُنس اليهودية، إلا أن الأخيرة ليس لديها وسائل دعوات للصلاة يوميا، باستثناء صفارة مساء الجمعة، إيذانا ببدء الشبت اليهودي.
وقالت المتابعة في بيانها، إن جماهيرنا العربية وشعبنا كله، لن يحترم القانون الذي يفسح المجال أمام إسكات أذان المساجد وأجراس الكنائس. وقال رئيس المتابعة محمد بركة، إن هذا القانون ساقط أخلاقيا وسياسيا ودينيا. وقررت المتابعة، ترقب قرارات الحكومة الإسرائيلية، وجدول سلسلة من النشاطات الكفاحية، بما فيها اعلان يوم غضب، في حال تم سن القانون كليا.
وشهدت مدن وبلدات فلسطينيي 48 في الأيام الأخيرة، وأمس، سلسلة من التظاهرات والاعتصامات المنددة بالعنصرية الإسرائيلية المتصاعدة.

التعليق