الملك: أمن العراق مصلحة أردنية

تم نشره في الأربعاء 7 كانون الأول / ديسمبر 2016. 07:15 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 7 كانون الأول / ديسمبر 2016. 07:41 مـساءً
  • جلالة الملك عبدالله الثاني- (ارشيفية)
  • جانب من استقبال جلالة الملك لرئيس التحالف الوطني العراقي- (بترا)

عمان– استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الأربعاء، رئيس التحالف الوطني العراقي السيد عمار الحكيم، في اجتماع جرى خلاله استعراض مستجدات الأوضاع على الساحة العراقية.

وأكد جلالته، خلال اللقاء، الذي جرى في قصر بسمان، أن أمن واستقرار وازدهار العراق مصلحة أردنية، مشددا جلالته على دعم المملكة لجهود العراق في التصدي لمختلف التحديات التي تواجهه، لا سيما محاربة العصابات الإرهابية.

بدوره، أكد الحكيم أهمية ترؤس الأردن للقمة العربية التي ستنعقد نهاية شهر آذار من العام القادم، لما سيكون لهذه القمة من أثر في دعم القضايا العربية، خصوصا دعم استقرار العراق وتحقيق المصالحة الوطنية، وتمكينه من استعادة دوره في إطار منظومة العمل العربي المشترك.

كما استعرض الجهود المبذولة لتحقيق المصالحة الوطنية في العراق، مشيدا بأهمية الدور الأردني في دعم العراق، لما تحظى به المملكة، بقيادة جلالة الملك، من احترام ومصداقية وتقدير لدى جميع مكونات الشعب العراقي.

وأكد الحكيم أن الحكومة العراقية تولي تعزيز العلاقات الاقتصادية مع الأردن أهمية قصوى، مشددا على ضرورة تأمين المنافذ الحدودية والطريق الدولي الواصل بين البلدين بأسرع وقت، وكذلك أهمية المضي قدما في تنفيذ خط أنبوب النفط من مدينة البصرة العراقية إلى ميناء العقبة.

وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ومستشار جلالة الملك لشؤون الأمن القومي، مدير المخابرات العامة، ومدير مكتب جلالة الملك، والسفيرة العراقية في عمان، والوفد المرافق لرئيس التحالف الوطني العراقي.(بترا)

التعليق