انتهاء مسيرة هوبكنز في حلبات الملاكمة بالضربة القاضية

تم نشره في الأحد 18 كانون الأول / ديسمبر 2016. 02:42 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 18 كانون الأول / ديسمبر 2016. 02:53 مـساءً
  • الملاكم جو سميث يطيح بمواطنه هوبكنز -(أ ف ب)
  • الملاكم جو سميث صاحب لقب وزن خفيف الثقيل - (أ ف ب)

لوس انجليس - انتهت مسيرة الملاكم الأمريكي المخضرم برنارد هوبكنز (51 عاما) بطل العالم السابق بهزيمة قاسية بالضربة القاضية في الجولة الثامنة من مباراته الأخيرة على لقب وزن خفيف الثقيل في لوس انجليس أمس السبت.
وقبل أسبوع واحد فقط من بلوغه 52 عاما خسر هوبكنز بالضربة القاضية الفنية أمام مواطنه جو سميث المصنف الثاني على قائمة مجلس الملاكمة العالمي.
وأنهى سميث (27 عاما) اللقاء بتوجيه عدد من الضربات القوية إلى رأس هوبكنز كانت أخرها خطافية بيسراه أرسلت المنافس الأكبر سنا إلى حبال الحلبة قبل أن يسقط أرضا خارج الحلبة.
ولم يتمكن هوبكنز من النهوض خلال الوقت المحدد وهو 20 ثانية.
ولم يشارك هوبكنز في أي مباراة منذ خسارته المدوية أمام الروسي سيرجي كوفاليف قبل عامين.
وفال هوبكنز بعد المباراة: "لقد ألقى بي خارج الحلبة وأعتقد أنني سقطت على رأسي كما تعرضت لالتواء في الكاحل عند سقوطي على الأرض".
وكان الفوز هو الانتصار رقم 22 لسميث الذي تعرض لهزيمة واحدة خلال مسيرته ونجح بذلك في الدفاع عن لقب مجلس الملاكمة العالمي لأول مرة.
وفي مقابلة بعد الفوز قال سميث: "رأيت أنه سيسقط ومن ثم واصلت توجيه الضربات إليه.. وفي النهاية وجهت الضربة الخطافية بيدي اليسرى لإنهاء المهمة".
وأضاف الملاكم الفائز :"لم أتوقع أن ينهض. لكنه بطل حقيقي.. لكني جئت إلى هنا للفوز عليه".
وينهي هوبكنز مسيرته مع الرياضة بعد أن حقق 58 انتصارا مقابل ثماني هزائم من بينها 32 فوزا بالضربة القاضية كما نجح في الدفاع عن اللقب العالمي لوزن الوسط 20 مرة ما بين 1995 و2005. -(رويترز)

التعليق