"المستهلك" تطالب بإعادة النظر في آلية تسعير الكهرباء

تم نشره في الأربعاء 28 كانون الأول / ديسمبر 2016. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- قالت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك إن "الإجراءات والقرارات المتخذة من قبل الحكومة وهيئة تنظيم الطاقة والمعادن فيما يخص آلية تسعير التعرفة الكهربائية شهريا غير واضحة المعالم ويلفها الغموض من ناحية جمع كلفة الاستطاعة والصيانة وكلفة الادارة والتشغيل الشهرية وكلفة التوزيع الكهربائية".
وأضافت الجمعية "إن هذه العبارات فضفاضة وتحتمل الكثير من المعاني والتفسير والتأويل".
وقال رئيس الجمعية د. محمد عبيدات إن "اتخاذ القرار بتطبيق آلية التسعير الجديدة للكهرباء اعتبارا من شهر كانون الثاني (يناير) المقبل يذكرنا بآلية تسعير المشتقات النفطية خلال الفترات الماضية وذلك لوجود عبارات فضفاضة غير مفهومة من قبل المستهلك وتحتمل الزيادة في الاسعار بصورة ملتوية حيث اعتبر القرار الصادر عن الحكومة والهيئة ان سعر التعادل هو 55 دولارا لسعر برميل النفط دون تحديد اي نوع من انواع النفط سيتم استخدامه.

التعليق