الطباع يؤكد أهمية إشراك المهندسين الجدد في بناء الوطن

تم نشره في الأحد 1 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً

عمان-الغد-  جدد نقيب المهندسين ماجد الطباع، التاكيد على أهمية إشراك المهندسين الجدد في بناء الوطن، واعتزازه بدور فروع نقابة المهندسين في المحافظات، مؤكدا اهتمامها بفروعها وتمكينها من ايصال خدماتها لمنتسبيها بتعزيز اللامركزية.
جاء ذلك خلال افتتاح المبنى الجديد لفرع النقابة بمحافظة الطفيلة، وتلاه لقاء للهيئة العامة لمهندسي المحافظة، وحفل أداء اليمين القانونية لأكثر من 50 مهندسا ومهندسة.
وقال الطباع إن الفرع إنجاز جديد ومنارة علم وعمل نهديها لهذا الوطن، لافتا الى أن مجلس النقابة، سيستمر في سياسة دعم فروع المحافظات، وإقامة المقرات اللائقة لخدمة المهندسين والمجتمع المحلي، لتستوعب الزيادة الكبيرة في أعداد المهندسين.
وأكد ان ظروف المنطقة والعالم وما يشوبها من ضعف في الاقتصاد وقلة للفرص الاستثمارية، هي ظروف مؤقتة، وسيأخذ المهندس الاردني دوره في المشاريع البنى التحتية واعادة الإعمار في الوطن العربي الذي يتعرض لحروب أهلية.
ودعا المهندسين الجدد لاستغلال الوقت في الالتحاق ببرامج التدريب ودورات النقابة. 
ولفت الطباع الى ان القانون، يفرض على المقاولين والاستشاريين العاملين في مشاريع المحافظات، اعطاء اولوية التشغيل لمهندسي لكل محافظة، وكذلك اتفاقية التدريب والتشغيل التي وقعت مؤخرا مع وزارة البلديات والاتفاقية التي وقعت مع شركة التوظيف الألمانية، لإتاحة الفرصة للمهندسين الجدد.
وأشاد الطباع بالسمعة الجيدة التي يتمتع بها المهندس الأردني محليا وعالميا، وأهمية عمل النقابة، كجهة منظمة للعمل الهندسي، تسهم ببناء الوطن وحضارته وخدمة مجتمعه المحلي.
بدوره قال رئيس مجلس فرع الطفيلة مروان خريسات، ان المحافظة تعاني من نقص الرعاية وزيادة نسبة البطالة، وصعوبة الوضع الاقتصادي، ما يرتب مسؤولية كبيرة على النقابة تجاه منتسبي هذا الفرع.

التعليق