7 شكاوى يوميا على خدمات الاتصالات

تم نشره في الأربعاء 18 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • مشترك خلوي يستخدم هاتفه النقال - (الغد)

إبراهيم المبيضين

عمان – أكدت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بداية الأسبوع الحالي أن عدد الشكاوى الواردة إلى إلى الهيئة خلال العام الماضي بلغت 2506 شكاوى على مختلف الخدمات والشركات ( الثابت والخلوي والانترنت).
وهذا الرقم يعني ان هيئة الاتصالات كانت تستقبل في اليوم الواحد 7 شكاوى في اليوم الواحد على مختلف خدمات الاتصالات.
وأكدت الهيئة بأن هناك تزايدا في أعداد شكاوى الاتصالات التي تستقبلها الهيئة اليوم مقارنة بسنوات ماضية وذلك مع تزايد وعي المستخدمين، وفتح قنوات متعددة من قبل الهيئة لاستقبال شكاوى المواطنين وحلها مع الشركات المعنية، فضلا عن اهمية خدمات الاتصالات للمستخدم في حياته اليومية، مشيرة الى انها كانت تستقبل ما قبل العام 2008 ما معدله 300 شكوى فقط في السنة كاملة.
واوضحت الهيئة أنه من بين الشكاوى الواردة إلى الهيئة خلال العام 2016 والتي بلغ عددها (2506) شكاوى، تم معالجة ما مجموعة (1901) أي ما نسبته (76 %)، والعمل جارٍ على معالجة المتبقي منها.
واشارت الهيئة الى ان هناك شكاوى، مثل شكاوى التغطية تتطلب وقتاً إضافيا لتنفيذ جولات كشف ميدانية للتحقق من طبيعة التغطية على أرض الواقع ومن ثم استكمال اجراءات المعالجة بالتنسيق مع الشركات المعنية.
يشار إلى أن الأرقام سابقة الذكر تمثّل الشكاوى الرسمية التي يتقدم بها المستخدمون لـ "الهيئة"، بينما يؤثر آلاف المتضررين التستر على الأضرار اللاحقة بهم من سوء خدمات الاتصالات، وذلك لأسباب مختلفة منها قناعة المشترك بأن الشكوى لا فائدة منها، أو عدم وعي المشترك بأن هنالك جهة من الممكن أن تعمل على الحفاظ على حقه بالحصول على خدمات اتصالات بمستوى وجودة معينة كهيئة تنظيم قطاع الاتصالات.
وانطلاقا من دورها في مجال حماية المستفيدين من خدمات الاتصالات وحماية حقوقهم ، قالت الهيئة بأنها قامت في العام 2016 باطلاق عدد من الحملات التوعوية مُستخدمة الوسائل الإعلامية المختلفة، ومستفيدةً من خدمات بوابة الحكومة الإلكترونية، كان أهم هذه الحملات؛  حملة موجهة إلى مشغلي محطات البث الإذاعي لتركيب مرشحات راديوية، حملة حول ضرورة ضبط إعدادات الهواتف الخلوية عند المناطق الحدودية، حملة تتضمن إعلانات تحذيرية من مخاطر استخدام لعبة "البوكيمون غو"، وحملة حول آليات حجب الرسائل الدعائية الخاصة بالحملات الانتخابية.
واضافت الهيئة أنها قامت كذلك باطلاق حملات توعية حول استخدام الهواتف النقالة أثناء السفر (التجوال الدولي)، وحملات تحذيرية من المكالمات والرسائل الدولية الاحتيالية، وحملة موجهة إلى مراكز بيع بطاقات الاتصالات والانترنت وخطوط الهواتف الخلوية ، وحملة حول آليات إيقاف استقبال رسائل الفلاش على الهواتف النقالة، وحملة حول الفصل الضريبي الخاص ببطاقات الانترنت والمكالمات من شركات الاتصالات المتنقلة، وحملة حول ضرورة الاطلاع على العقود والعروض التجارية قبل الاشتراك بخدمات الاتصالات ، وحملة موجهة لمقدمي الخدمات البريدية في المملكة، وحملة حول آليات إيقاف الرسائل الدعائية، وحول الحماية من سرقة الهواتف الخلوية، وحول جودة خدمات الاتصالات.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

التعليق