"الدستورية" و"العدل" تبحثان تعزيز التعاون القانوني والقضائي

تم نشره في الأربعاء 18 كانون الثاني / يناير 2017. 12:00 صباحاً

عمان - قال رئيس المحكمة الدستورية طاهر حكمت إن المحكمة الدستورية صرح حضاري بارز ومحطة مهمة من محطات الإصلاح الشامل، وتعتبر رمزا يجسد الحيادية والاستقلالية والشفافية، وقراراتها تصدر دون تأثير أي جهة لاعتبارها منجزا وطنيا رائدا في مسيرة الإصلاح والتحديث.
جاء ذلك خلال استقباله أمس، وزير العدل عوض أبو جراد، بحضور اعضاء المحكمة، لبحث سبل تعزيز أوجه التعاون في المجالين القانوني والقضائي.
بدوره، أكد أبو جراد أن المحكمة الدستورية تعتبر خطوة نوعية على طريق الإصلاح، وقفزة كبيرة في الحياة السياسية والتشريع تعزز من صورة الأردن كدولة للقانون وللحريات.
وبين أهمية الدور الذي تضطلع به المحكمة كجهة قضائية دستورية يقع على عاتقها مهام جسام بموجب التعديلات الدستورية، حيث تختص بالرقابة على دستورية القوانين والأنظمة النافذة وتفسير نصوص الدستور.-(بترا)

التعليق