جلالتها تشيد بسعي أصحاب المشاريع لتحسين أوضاعهم المعيشية

الملكة تزور هاشمية الزرقاء وتلتقي عدداً من أهالي المنطقة

تم نشره في الاثنين 23 كانون الثاني / يناير 2017. 06:58 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 23 كانون الثاني / يناير 2017. 11:41 مـساءً
  • الملكة تزور هاشمية الزرقاء وتلتقي عدداً من أهالي المنطقة- (بترا)
  • الملكة خلال زيارتها إلى جمعية سيدات الهاشمية بالزرقاء
  • الملكة رانيا تستمع إلى شرح حول نشاطات جمعية مراكز الإنماء الاجتماعي

عمان- تفقدت جلالة الملكة رانيا العبدالله في منطقة الهاشمية بمحافظة الزرقاء الاثنين، الخدمات والظروف المعيشية وعدداً من المشاريع الانتاجية الصغيرة التي جرى تمويلها ضمن مبادرة تمكين الأسر ذات الدخل المحدود الممولة من الديوان الملكي الهاشمي.

وفي بداية الزيارة، تجولت جلالتها بمرافق جمعية سيدات الهاشمية التي تأسست عام 2010، ترافقها رئيسة الجمعية فاطمة الجمل ومؤسس جمعية مراكز الانماء الاجتماعي الدكتور سري ناصر ورئيسة جمعية المراكز الدكتورة فريال صالح.

واطلعت جلالتها على احدى جلسات عمل الجمعية حول كيفية تحويل الفكرة الى مشروع واقعي، وشاركت في الجلسة 25 امرأة تتراوح اعمارهن بين 18-25 عاماً، كما حضرت جانباً من جلسة تثقيف صحي لعدد من السيدات من مختلف الاعمار. واطلعت على صفوف لذوي الاحتياجات الخاصة من الأطفال.

وتقديم الجمعية الخدمات للأسر الفقيرة والطلبة والأيتام وحتى الان تم تزويد حوالي عشرين أسرة مستفيدة بمنح ضمن مبادرة تمكين الأسر ذات الدخل المحدود بالتعاون مع جمعية مراكز الانماء الاجتماعي، وتقدم الجمعية المساعدات العينية وجلسات التوعية وطرود الخير بالإضافة الى التدريب على خدمات الصيانة والمطبخ الانتاجي.

وفي مدرسة أم شريك الأنصارية الثانوية للبنات، التقت جلالتها مع عدد من رؤساء الجمعيات والمنتفعين من مبادرة تمكين الأسر ذات الدخل المحدود الممولة من الديوان الملكي الهاشمي، ونقلت لهم تحيات جلالة الملك عبدالله وفخره بهم وعملهم وهمتهم العالية.

وقالت جلالتها مخاطبة الحضور رغم الظروف الاقتصادية الصعبة استطعتم بهمتكم وعملكم الجاد تحسين اوضاعكم، معربة عن اعجابها بالمبادرات التي أتت لسد احتياجات المجتمع وضمن اولوياته.

وقدمت جلالتها الشكر لجمعية مراكز الإنماء الاجتماعي على جهودها في بناء شراكات مع المجتمع المحلي، مشيدة بجهود الجمعيات المحلية وعملها من أجل تمكين مجتمعها المحلي.

وتخلل الاجتماع كلمة رحب فيها الدكتور سري ناصر بزيارة جلالتها واستعرضت الدكتور فريال صالح منهجية العمل والتمويل لمشروع المنح وتجربة الجمعيات المحلية البالغ عددها 23 في العمل ضمن هذا المشروع واستعرضت أسر مستفيدة من هذا المشروع قصص نجاحها، حيث استفاد نحو 286 اسرة في محافظتي المفرق والزرقاء.

وتفقدت جلالتها الاوضاع المعيشية لاحدي الاسر التي استفادت من المبادرة خلال زيارة الى منزلها، واستمعت منها عن كيف ساهمة المنحة التي حصلت عليها لدعم مشروعها في تحسين اوضاع عائلتها المعيشي.

وزارت جلالتها كشك لاحد المستفيدين من المبادرة والذي حصل على منحة لدعم مشروعة الخاص، وتحدث أمام جلالتها عن أثر الدخل الذي يوفره الكشك على أسرته.

وهدفت المبادرة، التي تم تنفيذها بالتعاون مع مديريات وزارة التنمية الاجتماعية والحكام الإداريين في المناطق المستهدفة، إلى مساعدة الأسر الفقيرة في تحسين مستوى معيشتها، عبر توفير مصادر دخل جديدة لها من خلال تنفيذ مشاريع إنتاجية صغيرة.(بترا)

التعليق