افتتاح معرض "الفن العربي الحديث والمعاصر"

تم نشره في الثلاثاء 24 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- افتتحت سمو الأميرة وجدان الهاشمي رئيسة الجمعية الملكية للفنون الجميلة مساء السبت الماضي في لاهاي، معرض الفن العربي الحديث والمعاصر لفنانين عرب من الأردن وفلسطين وسورية ولبنان والعراق، من المجموعة الخاصة بماجدة المعشر، وذلك في مؤسسة بولخري (PULCHRI) الفنية العريقة.
ويأتي المعرض بالتعاون والتنسيق مع  المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة، ويضم أعمالا فنية في مجالات الرسم والتصوير والحفر والطباعة والنحت والخزف وفن الفيديو.
وحضر الافتتاح السفير الاردني في هولندا أحمد المفلح ومدير عام المتحف الوطني الاردني للفنون الجميلة الدكتور خالد خريس، وعدد من أعضاء السفارة الأردنية في هولندا، وعدد من السفراء العرب، وعدد من مدراء المتاحف ومسؤولي صالات العرض، وعدد من الفنانين ومحبي الفن وجمع من العرب والهولنديين.
وتأتي أهمية المعرض كونه يعرف بجوانب الإبداع العربي لدى الجمهور في أوروبا، والذي يعكس  الوجه الحقيقي والمضيء لثقافتنا في وقت يتم فيه تشويه حضارتنا وثقافتنا السمحة.
وفي حفل الافتتاح تم إشهار الكتاب الذي حمل عنوان المعرض، الذي أعدته ماجدة المعشر وكتبت مقدمته الأميرة وجدان الهاشمي، حيث اشتمل الكتاب على الأعمال الفنية للمجموعة بشكل عام والتعريف بفناني المجموعة وأعمالهم، بطباعة أنيقة وباللغة الإنجليزية.
وتجدر الإشارة إلى أن المعشر التي تقيم بين هولندا وفرنسا أسست في عمان منذ العام 2000 - 2006 غاليري "أربعة جدران"، وحاليا أسست وتدير مؤسسة تعنى بالتعريف ونشر الثقافة والفن في المشرق العربي إلى الجمهور الأوروبي، وبخاصة في هولندا ومؤسساتها، ويستمر المعرض حتى الثاني والعشرين من الشهر الحالي.

التعليق