اقبال على الدينار الأردني والجنيه الاسترليني

طلب قوي على الريال السعودي مع موسم العمرة

تم نشره في الأربعاء 25 كانون الثاني / يناير 2017. 12:00 صباحاً
  • الريال السعودي- (أرشيفية)

هبة العيساوي

عمان – قال رئيس جمعية الصيرفة علاء ديرانية إن الريال السعودي يشهد طلبا قويا في السوق المحلية مع موسم العمرة الذي انتعش بالتزامن مع عطلة المدارس.
وبين ديرانية أن توجه الأردنيين لآداء العمرة ارتفع بعد تعديل قرار المملكة السعودية الأخير، إلى جانب انتهاء الفصل الدراسي الأول للطلاب وامتحانات (التوجيهي) بالإضافة إلى الطقس المعتدل الآن في مكة.
وبلغ سعر الريال السعودي في السوق المحلية يوم أمس 18.9 قرش.
وألغت السعودية في كانون الأول (ديسمبر) الماضي قرار الرسوم الإضافية بأثر رجعي لـ3 سنوات على رسوم تأشيرات الدخول للاراضي السعودية للمعتمرين كان سيرفع الرسوم إلى نحو 400 دينار بدلا من 40 دينارا.
بدوره، اتفق صاحب محال للصرافة لؤي العلمي مع ديرانية، مؤكدا على ارتفاع الطلب على الريال السعودي بشكل كبير منذ نحو اسبوعين مع بدء عطلة المدارس.
وقال العلمي إن "عادة ما يكون الريال السعودي معروضا أكثر منه مطلوبا، ولكن مع عودة موسم العمرة في الوقت الراهن ارتفاع الطلب عليه بشكل قوي جدا".
وأكد أن قرار السعودية الأخيرة أثر بشكل إيجابي على عودة الأردنيين لأداء العمرة وانتعاش الموسم.
من جانب آخر، أشار العلمي إلى أن الجنيه الاسترليني يشهد طلبا هو الآخر من قبل الطلاب المتوجهين للدراسة في الخارج بالاضافة إلى الإقبال عليه من المواطنين كاستثمار مع انخفاض سعره.
وبلغ سعر الجنيه الاسترليني يوم أمس نحو 87 قرشا، بحسب العلمي.
وانخفض الاسترليني 0.6 % إلى 1.2458 دولار بينما تراجع 0.3 % أمام العملة الأوروبية الموحدة إلى 86.10 بنس لليورو، بعدما قضت المحكمة العليا في بريطانيا بضرورة الحصول على موافقة البرلمان قبل بدء محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
إلى ذلك، أكد كل من ديرانية والعلمي على استمرار ارتفاع الطلب على الدينار الأردني في السوق المحلية سواء مع تحويلات المغتربين الأردنيين أو للاستثمار به كودائع بنكية لارتفاع الفائدة عليه.
وتشجع سياسة البنك المركزي الاردني المتمثلة في السماح بفروق كبيرة في أسعار الفائدة لصالح الدينار الأردني، البنوك والمودعين على الاحتفاظ بأموال في صورة أصول يغلب عليها الدينار، كونه من بين الركائز الاساسية للسياسة النقدية الدفاع عن الدينار المربوط بالدولار.
ورفع المركزي منتصف الشهر الماضي الفائدة ربع نقطة مئوية بحيث أصبحت أسعار الفائدة على أدوات السياسة النقدية للبنك المركزي كما يلي: سعر الفائدة الرئيس للبنك المركزي (اتفاقيات اعادة الشراء لأجل اسبوع) 75ر2 % سنويا، وسعر فائدة نافذة الإيداع للدينار لليلة واحدة 75ر1 % سنويا، وسعر فائدة شهادات الايداع لأجل اسبوع ضمن المدى 5ر2 إلى 75ر2 %، وسعر اتفاقيات إعادة الشراء لليلة واحدة 5ر3 % سنويا، وسعر إعادة الخصم 75ر3 % سنويا.

hiba.isawe@alghad.jo

التعليق