زيادة في أحمال الكهرباء بلا أعطال كبرى

تم نشره في الأحد 29 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • عامل يقوم بأعمال صيانة في منطقة عين الباشا -(تصوير: محمد ابو غوش)

رهام زيدان

عمان- حافظ النظام الكهربائي على استقراره أمس بلا أعطال أو انقطاعات كبرى،  فيما ارتفعت الاحمال بنسبة تقارب 6 % عن المستويات التي سجلتها أول من أمس.
وقالت الناطق الاعلامي باسم هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن تحرير القاق انه لم تسجل أعطال على نظام النقل بينما سجل عطل جماعي كبير واحد على شبكة التوزيع في منطقة تلاع العلي مساء أول من أمس إلا انه تمت السيطرة عليه وإعادة التيار على المشتركين.
وسجل حمل النظام حتى ظهر أمس 2900 ميغاواط، بينما كان الحمل يوم الجمعة يراوح 2745 ميغا واط.
وأعلنت الهيئة يوم أول من أمس حالة الطوارئ القصوى في مختلف مواقعها، ودعت شركات الكهرباء (الوطنية، الأردنية، محافظة غربد، توزيع الكهرباء) لاتخاذ الاجراءات اللازمة والعمل بموجب خطط الطوارئ المعدة مسبقا لهذه الغاية.
وطلبت الهيئة كذلك من الشركات تزويدها بتقارير حول سير العمل والاستعدادات التي اعدتها الشركات خاصة فيما يتعلق بالورش الفنية الميدانية، وان تستمر بالتعاون والتنسيق مع القوات المسلحة والاجهزة الأمنية والدفاع المدني ووزارتي الاشغال العامة والاسكان والبلديات بهذا الخصوص، وان تتابع عمل مراكز الاتصال للتسهيل على المواطنين للابلاغ عن الأعطال الكهربائية وعلى مدار الساعة بالسرعة الممكنة.
كما كثفت الهيئة من حملات ضبط حالات الاستجرار غير المشروع للطاقة الكهربائية بالتعاون مع الهيئة وعلى مدار الساعة لضمان أمن التزود بالطاقة، ومنع انقطاع التيار الكهربائي بسبب الاحمال العالية نتيجة الاعتداء على الشبكات والتيار الكهربائي.
إلى ذلك، قال مدير عام شركة توزيع الكهرباء المهندس حسان الذنيبات إن انقطاعات محدودة وبسيطة شهدتها مناطق امتياز الشركة في الجنوب، مؤكداً أن الكوادر الفنية قامت بإصلاح الأعطال بسرعة كبيرة وجاهزية عالية في محافظات معان والطفيلة والكرك.
جاء ذلك أثناء جولة ميدانية قام بها أمس في محافظتي الطفيلة والكرك بحسب بيان للشركة، لافتاً إلى أن مركز اتصال الشركة تلقى 3140 اتصالاً منذ إعلان حالة الطوارئ أمس عند الساعة السابعة صباحاً ولغاية الساعة الثانية من ظهر أمس، وأن عدد الأعطال التي تعاملت معها كوادر الشركة 238 عطلاً، تم إصلاحها بفترة زمنية بلغت ما معدله نصف ساعة، في حين تقوم كوادر الشركة الفنية بإصلاح 28 عطلاً في هذه الأوقات.
وحول الانقطاع الذي شهدته محافظة الكرك، أوضح الذنيبات أن الرياح الشديدة والتساقط الكثيف للثلوج تسبب بعطل في المغذي الجنوبي للمحافظة، إلا أن كوادر الشركة تمكنت من إصلاحه بشكل سريع، وهو الأمر الذي تكرر مع أحد المغذيات في الطفيلة، وتمكنت الكوادر الفنية من التعامل معه بجاهزية وسرعة عالية.
وأوضح أنه رغم الرياح الشديدة والأمطار والثلوج الكثيفة التي تشهدها مناطق امتياز الشركة، إلا أن الكوادر الفنية المنتشرة في الميدان أثبتت جاهزيتها العالية، وهي في حالة طوارئ الآن في سبيل ديمومة استمرار التيار الكهربائي.
وأكد أنه ولغايات التعامل مع حالات الوصول إلى مواقع الأعطال في حالات إغلاق الطرق سيتم التنسيق مع المحافظين والحكام الإداريين ومع الجهات المعنية (القوات المسلحة والدفاع المدني ودوائر الاشغال العامة والاسكان والبلديات، والجهات الأمنية)، لافتاً أن الشركة تعاقدت مع  القطاع الخاص للمساعدة في فتح الطرق في حال اغلاقها.
وقال مدير الشبكة الكهربائية في شركة الكهرباء الأردنية المهندس حسن عبد الله إن مراكز الاتصال الاربعة التابعة للشركة سجلت 668 عطلا كهربائيا منذ الساعة السابعة من مساء الخميس الماضي وحتى الساعة الرابعة بعد عصر يوم الجمعة، وان كوادر الشركة قامت بإصلاح 663 عطلا، وبلغت نسبة الانجاز 99.3 %، واعادت التيار الكهربائي للمشتركين وان العمل جار لإصلاح الأعطال المتبقية.
من جهة أخرى، واصل الطلب على اسطوانات الغاز ارتفاعه أمس ليبلغ نحو 220 ألف اسطوانة مقارنة بنحو 217 ألف اسطوانة تم توزيعها أول من أمس، وفقا لرئيس نقابة اصحاب محطات المحروقات والتوزيع نهار السعيدات، الذي بين أن معدل الطلب الاعتيادي في أيام الشتاء يراوح 140 ألف اسطوانة.

التعليق