"خط الحياة" تفتح بوابات الأمل لمصابي تفجيرات الألغام الفردية

تم نشره في الأربعاء 8 شباط / فبراير 2017. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- أكد مدير مؤسسة "خط الحياة للاستشارات وإعادة التأهيل" كامل السعدي أن المساعدة المتعلقة بمصابي تفجيرات الألغام الفردية والمقدمة من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الايطالية والسفارة الإيطالية في عمان، أسهمت بتطوير عملنا في المؤسسة، وتقديم مساعدات للمصابين جراء الالغام.
واشار السعدي الى ان منظمتين إيطاليتين هما "الحملة الإيطالية لحظر الألغام الأرضية" و"يو ايبل" تسهمان في هذا الجانب، عن طريق التزام إيطاليا بالحد من تهديد الألغام المضادة للأفراد ومساعدة ضحاياها من البلدان المجاورة وممن فقدوا أطرافهم بسببها.
ولفت الى أن مؤسسته غير ربحية، وقد أسسها بهدف مساعدة ضحايا الالغام، بعد تعرضه في الرابعة عشرة من عمره لانفجار لغم افقده قدمه اليسرى، مضيفا "نذرت نفسي لحماية الناس من خطر الألغام ومساعدة ضحاياها ومبتوري الأطراف".
وتقدم المؤسسة، دعما معنويا وماليا ونفسيا للمصابين، كما تسهم بالتوعوية بمخاطر الألغام، ومساعدة ذوي الإعاقة لتحقيق أهدافهم باستخدام مهاراتهم وإعادة إدماجهم اجتماعياً واقتصادياً في المجتمع".
ولفت السعدي أن هذا العمل غير الربحي، يأتي في نطاق التعاون مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية، والجمعية الإيطالية المكرّسة للإيطالية باولا بيوكا، والتي توفيت في عام 1999 خلال تأديتها مهمة إنسانية في كوسوفو كمتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي. وبين أن الإرساليات الإنسانية الايطالية المتعلقة بهذا الشأن، وقد وصلت إحداها للأردن في كانون الاول (ديسمبر) الماضي ساعدت العديدين، لافتا الى قصة المهندس قتادة، وشاب تعرض لتفجير لغم فبترت على إثره قدماه الاثنتان من فوق الركبة، واستعاض عنهما بعد المعالجة، بتركيب أطراف صناعية إيطالية.

التعليق