بطولات الكأس في أوروبا

نابولي يستشيط غضبا بعد فوز يوفنتوس في ذهاب نصف نهائي كأس إيطاليا

تم نشره في الخميس 2 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً
  • لاعب نابولي أمادو دياوارا يحاول إبعاد الكرة من أمام مهاجم يوفنتوس باولو ديبالا أول من أمس -(أ ف ب)

مدن- استشاط نابولي غضبا بعدما حصل يوفنتوس على ركلتي جزاء في بداية الشوط الثاني ليفوز 3-1 في ذهاب قبل نهائي كأس إيطاليا لكرة القدم أول من أمس.
وما ضاعف من غضب نابولي أنه طالب باحتساب ركلة جزاء لصالحه لكن الحكم رفض قبل أن يمنح يوفنتوس الركلة الثانية.
ونفذ باولو ديبالا الركلتين بنجاح ليوفنتوس وبينهما أضاف زميله غونزالو هيغواين هدفا بينما تقدم خوسيه كاييخون بهدف للفريق الزائر قبل نهاية الشوط الأول.
وهذا الهدف الثاني لهيغواين في مباراتين أمام نابولي منذ انتقاله إلى يوفنتوس في تموز (يوليو) الماضي عقب تحقيق رقم قياسي وهز الشباك 36 مرة في الدوري الإيطالي الموسم الماضي.
وكان هيغواين يرتبط بعقد لعامين آخرين مع نابولي -الذي لم يكن يرغب في بيعه- لكنه دفع الشرط الجزائي البالغ 90 مليون يورو (98.83 مليون دولار) من أجل الرحيل.
وقال كريستيانو جينتولي مدير نابولي "هذه الليلة تعرضنا للخسارة بسبب قرارات لم تكن محل شك لكنها مشينة ومؤذية لكرة القدم الإيطالية بأكملها".
لكن رغم ذلك قال ماسيميليانو أليغري مدرب يوفنتوس إن قرار احتساب ركلتي جزاء لفريقه كان صحيحا بالفعل. وأضاف المدرب المتصدر للدوري الإيطالي "في كافة الأحوال لا يمكن اختصار مستوانا في قصتي ركلتي الجزاء".
وخاض البولندي أركاديوش ميليك مباراته الأولى في التشكيلة الأساسية مع نابولي منذ تعرضه لإصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي وشارك في هجمة الهدف الأول الذي جاء بعد تسديدة من كايخون من زاوية ضيقة في الدقيقة 36.
وتعادل يوفنتوس بعد دقيقة واحدة من الشوط الثاني بعدما ارتكب كاليدو كوليبالي خطأ ضد ديبالا الذي نفذ ركلة الجزاء بنجاح.
وأضاف هيغواين الهدف الثاني في الدقيقة 64 بعدما سقطت الكرة أمامه عقب إخفاق الحارس بيبي رينا في التعامل مع كرة عرضية من خوان كوادرادو.
واعتقد نابولي أنه كان يستحق الحصول على ركلة جزاء بداعي وجود خطأ ضد راؤول ألبيول. ورد يوفنتوس بهجمة سريعة قبل أن يقفز رينا نحو قدم كوادرادو الذي سقط داخل المنطقة.
وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن رينا لمس الكرة بيده قبل أن يصطدم بمنافسه الكولومبي لكن الحكم باولو فاليري أشار إلى نقطة الجزاء ونفذ ديبالا الركلة بنجاح مجددا. وقال رينا "ما المفترض أن أفعله.. هل أختفي؟ في هذه الليلة حسمت قرارات التحكيم النتيجة. كل إيطاليا تابعت ذلك".
كأس ألمانيا
بات اينتراخت فرانكفورت أول المتأهلين إلى الدور نصف النهائي لمسابقة كأس المانيا في كرة القدم، بفوزه على ضيفه ارمينيا بيليفيلد من الدرجة الثانية 1-0 أول من أمس في ربع النهائي.
وسجل داني بلوم هدف المباراة الوحيد في الدقيقة السادسة.
وتأجلت مباراة شبورتفروندي لوته من الدرجة الثالثة وضيفه بوروسيا دورتموند التي كانت مقررة أول من أمس وذلك بسبب تساقط كثيف جدا للثلوج في لوته.
واوضح متحدث باسم الاتحاد الالماني لكرة القدم ان الحكم فيليكس بريخ ومساعديه "اتخذوا هذا القرار باتفاق مع الفريقين".
وكان مقررا أن تنطلق المباراة في تمام الساعة 20،45 بالتوقيت المحلي، وأوضح الاتحاد الألماني انه سيحدد موعدا جديدا للمباراة في أسرع وقت ممكن.
وفجر شبورتفروندي لوته مفاجأتين من العيار الثقيل في المسابقة بإخراجه باير ليفركوزن وفيردر بريمن، وتبدو مهمته صعبة للغاية خلال مواجهة بوروسيا دورتموند الساعي إلى فك النحس الذي يلازمه في المسابقة منذ تتويجه بلقبه الثالث الاخير موسم 2011-2012 على حساب بايرن ميونيخ حامل الرقم القياسي (18 لقبا).
يذكر ان بوروسيا دورتموند خسر اللقب في النسخ الثلاث الاخيرة.
كأس فرنسا
بلغ بوردو وانجيه الدور ربع النهائي لمسابقة كأس فرنسا لكرة القدم، بفوز الاول على ضيفه لوريان 2-1، والثاني على مضيفه سي اي باستيا من الدرجة الوطنية 1-0 أول من أمس في ثمن النهائي.
في المباراة الأولى، سجل غايتان لابورد (61 و72) هدفي بوردو، وبنجامان جانو (47) هدف لوريان.
وفي الثانية، سجل السنغالي فامارا دييدهيو الهدف الوحيد في الدقيقة 39.
وتابع فريجوس سانت-رافايل من درجة الهواة مغامرته في المسابقة وبلغ ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخه بفوزه على اوكسير من الدرجة الثانية 2-0.
وسجل نوبوكوسيك مندي (5) والتونسي الأصل كريم التليلي (37) الهدفين. - (وكالات)

التعليق