الفايز: محاربة الإرهاب تحتاج لجهد دولي تشاركي

تم نشره في الثلاثاء 14 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - قال رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، إن الأردن كان في طليعة الدول التي حذرت من خطر الارهاب، وفي طليعة الدول التي عملت بقوة على محاربته.
وقال، خلال لقائه أمس سفير كازاخستان عظمات بير ديباي، ان الارهاب "بات يهدد الجميع، ومحاربته تحتاج الى جهد دولي تشاركي واستراتيجية محددة يعمل عليها الجميع للتخلص من قوى الارهاب والتطرف ومختلف التنظيمات التابعة لها".
وبحث الجانبان أوجه العلاقات الثنائية بين الاردن وكازاخستان، وسبل تعزيزها وتطويرها، كما جرى استعراض مختلف الاوضاع الراهنة في المنطقة خاصة المتعلقة بالإرهاب والأزمة السورية.
وبين الفايز، أن الاردن يواجه تحديات اقتصادية بسبب الاوضاع الراهنة في المنطقة وخاصة الأزمة السورية، وهو يطالب المجتمع الدولي وكافة الاصدقاء تقديم العون والمساعدة له لتمكينه من الاستمرار بدوره الانساني.
بدوره، ثمن السفير الكازاخستاني الدور الاردني الكبير الذي يقدمه لرعاية اللاجئين السوريين.
وقال ان الاردن وبقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يقوم بدور محوري وكبير من اجل انهاء الصراعات والأزمات في منطقة الشرق الاوسط.

التعليق