خرافات حول صحة الأسنان

تم نشره في الخميس 16 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً
  • عندما يبدأ ألم السن يكون المرض السني قد تفاقم كثيرا - (أرشيفية)

عمان- نسمع عن تسوس الأسنان منذ أن كنا صغارا، غير أن العديدين لا يفهمون ما هو أو كيف يحدث وماذا نفعل للتخلص منه. وهذا يصنع الكثير من الخرافات التي يقوم موقع "WebMD" بتصحيحها في ما يلي:
- الخرافة: إن كان لا يوجد ألم فأسناني بخير.
* الحقيقة: ليس دائما، فعندما يبدأ الألم، يكون المرض السني قد تفاقم كثيرا؛ إذ تكون الأعصاب الخاصة بالسن المصابة قد تأثرت، ما يجعل هناك حاجة لعمل حشوة أو القيام بإجراء طبي يعرف بنفق جذر السن. فتسوس الأسنان لا يؤلم في البداية، وهذا يدل على ضرورة القيام بالفحوصات المنتظمة للأسنان للتمكن من الكشف عن الحالات قبل تفاقمها.
- الخرافة: الصودا الخالية من السكر لا تسبب تسوس الأسنان.
* التصحيح: ليس السكر وحده هو ما يسبب التسوس، وإنما أي شيء يسبب الحموضة بالفم يضر بالأسنان. من ذلك الصودا الخالية وغير الخالية من السكر. لكنها تكون فقط أقل ضررا إن كانت خالية من السكر.
- الخرافة: الحشوة السنية تدوم طوال حياة الشخص.
* التصحيح: تدوم الحشوة السنية لمدة طويلة، فهي قد تستمر لعقود، ولكن بما أن السن تتلف مع تقدم الزمن، فلا بد من أن تتلف الحشوة السنية كذلك.
- الخرافة: بالإمكان الشفاء من تسوس الأسنان.
* التصحيح: يقول الخبراء إنه بإمكان مينا السن استعادة معادنها وإبطاء تفاقم التسوس أو حتى إيقافه، لكن بمجرد دخول البكتيريا والتسوس عبر مينا السن، يكون التلف قد حدث. لذلك، فالتسوس لا يزول إن بدأ، بل يجب القيام بعلاجه.
- الخرافة: البقع البنية التي تظهر على السن تعد إشارة على وجود تسوس.
* التصحيح: في أحيان عديدة، تبدأ عملية التسوس ولكنها لا تكتمل. فمينا السن تستعيد صلابتها. وذلك يؤدي إلى تلون السن، غير أن هذا لا يعني بالضرورة حدوث تسوس.
- الخرافة: لا يزداد تسوس الأسنان تفاقما إن ترك من دون علاج.
* التصحيح: إن اخترقت البكتيريا السن، فعندها ستصل إلى الجذر ومن ثم تفضي إلى موت العصب، وذلك إن لم تعالج مبكرا. ويصبح الخيار العلاجي إما إزالة العصب الميت أو السن كلها.
- الخرافة: يخفف وضع حبة الأسبرين بجانب السن من الألم.
* التصحيح: يؤدي ذلك في الحقيقة إلى تهييج أنسجة اللثة.

ليما علي عبد
مترجمة وكاتبة تقارير طبية
lima.abd@alghad.jo
Twitter: @LimaAbd

التعليق