‘‘المصفاة‘‘ توصي بتوزيع 20% أرباحا نقدية

تم نشره في الأربعاء 29 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً
  • مصفاة البترول الأردنية-(أرشيفية)

رهام زيدان

عمان- قرر مجلس إدارة شركة مصفاة البترول التوصية للهيئة العامة للشركة الموافقة على توزيع نسبة 20 % من رأس المال المدفوع أي مبلغ 200 فلس للسهم الواحد أرباحا على المساهمين.
كما اوصى مجلس الإدارة للهيئة العامة الموافقة على تخصيص مبلغ نحو 4.6 مليون دينار لحساب الاحتياطي الاجباري، إضافة إلى الموافقة على تخصيص نحو 7.3 مليون دينار لحساب المخصص الاختياري من حساب الارباح المدورة ليصبح  نحو 14.6 مليون دينار.
وأوصى المجلس ايضا على تخصيص نحو 7.3 مليون دينار لحساب احتياطي خاص لاغراض مشروع التوسعة الرابع من حساب الرباح المدورة.
يأتي ذلك في وقت قرر فيه المجلس عقد اجتماع الهيئة العامة العادية يوم السابع والعشرين من الشهر المقبل لمناقشة الميزانية السنوية وحساب الارباح والخسائر وتحديد الارباح المقترحة ولاحتياطيات والمخصصات التي نص القانون ونظام الشركة على اقتطاعها للسنة المالية المنتهية في 31/12/2016.
يشار إلى أن أرباح شركة مصفاة البترول الصافية ارتفعت العام الماضي 4.8 %  إلى 32.85 مليون دينار مقارنة مع 31.35 مليون دينار بنهاية 2015، وذلك نتيجة لأنشطة الشركات التابعة للشركة كتسويق المنتجات البترولية ومصنع الزيوت، وفقا لما أعلنته الشركة في افصاح صدر عنها في وقت سابق.
وبينت الشركة في افصاحها أن ربح الشركة من نشاط التكرير ثابت بمبلغ 15 مليون دينار بعد خصم قيمة الضريبة، وأنه يتم قيد ما يزيد على ذلك من الأرباح في حساب تسوية الأرباح مع الحكومة.
 من جانب آخر بلغ إجمالي حجم المبيعات الفعلية لشركة مصفاة البترول وشركات التسويق من مختلف أصناف المشتقات النفطية العام الماضي بما يقارب 2.6 مليار دينار وفقا لما صرحه مصدر مسؤول "للغد" في وقت سابق.
وتشكل هذه القيمة ما تم دفعه فعلا من قبل المستهلكين العام الماضي لقاء كل الأصناف التي تبيعها مصفاة البترول وشركات التسويق، حيث بلغ اجمالي استهلاك المملكة من هذه الأصناف بلغ العام الماضي ما يقارب 5 ملايين طن ليس فقط من المشتقات الاساسية، بل يشمل ذلك باقي الاصناف التي تنتجها الشركة مثل وقود الطائرات والبواخر والاسفلت والغاز المسال وغيره.
وبحسب المصدر ذاته، فإن اجمالي المبيعات الفعلية يتضمن ثمن المواد النفطية وعمولات شركات التسويق وأجور النقل وعمولات المحطات، فيما استوردت الشركة خلال العام 2016 حوالي 2 مليون و978 الف طن من النفط، وبمعدل تكرير يومي يبلغ حوالي 60 ألف برميل.
وحوّلت "المصفاة"  إلى خزينة الدولة في العام 2015 نحو 150 مليون دينار؛ إذ يبلغ ربح الشركة من نشاط التكرير (وهو ثابت) نحو 15 مليون دينار، وذلك بموجب اتفاقية مستقبل عمل الشركة الموقعة مع الحكومة، فيما يقدر ان يكون حجم المبلغ المحول إلى الخزينة عن العام 2016 مقاربا لما تم تحويله في العام الذي سبقه؛ حيث يتم توريد كافة البنود المستحقة للخزينة وبشكل شهري من قبل شركة مصفاة البترول والشركات التسويقية الثلاث.

التعليق