‘‘رالي جوردان رايدرز 017‘‘ ينطلق نهاية الشهر الحالي

تم نشره في الخميس 6 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً
  • جانب من المشاركين في الرالي - (من المصدر)

معتصم الرقاد

عمان- أعلنت مجموعة "جوردان رايدرز" عن إطلاقها رالي جوردان رايدرز 2017 للدراجات النارية في الفترة ما بين 27 و29 نيسان (ابريل) الحالي، حيث من المتوقع أن يستقطب الرالي الذي يقام للسنة الرابعة على التوالي ما يقارب 700 دراج هذا العام، منهم 500 على الأقل من دول عربية وأجنبية مختلفة.
وتنظم المجموعة إطلاق الرالي برعاية الأمير فيصل بن الحسين، وبالتعاون مع نادي الدراجات النارية الملكي الأردني، وبدعم من وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة، وفي إطار منحة قدمتها الوكالة الأميركية للتنمية الدولية من خلال مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول منه النادي الدراجات الملكي، وذلك بهدف الترويج للأردن كوجهة سياحية مميزة لهواة ومحترفي هذه الرياضة إقليمياً. وتحظى الفعالية برعاية كبيرة من شركة زين الأردن كشريك استراتيجي، بالإضافة إلى مجموعة المناصير، وراديو هلا وبلس إف إم وشركات أخرى.
وقال أمين عام وزارة السياحة والآثار عيسى قموه "إن رياضة الدراجات بدأت تتحول إلى سوق له تأثير بشكل متزايد في عالم السياحة والسفر، وهو من أنماط سياحة المغامرات الذي تشتهر به الأردن كالسياحة التاريخية، التعليمية، العلاجية، الدينية، التراثية، الثقافية والبيئية، وتنافس بهذا المنتج السياحي على المستوى العالمي حسب التقارير الدولية". وأضاف أن الوزارة ستستمر بدعم هذا النشاط والترويج له وسنقوم بتأمين كل ما يلزم لإنجاحه.
وقال مدير الرالي، مصطفى شعبان "إن ردود الأفعال على رالي العام الماضي كانت إيجابية جداً، وإن الفعالية أصبحت للكثير من المشاركين وخصوصاً من منطقة الخليج والدول العربية المجاورة حدثاً مهماً لا يمكن تفويته". وأضاف "نحن متشوقون للغاية لأن رالي هذا العام سيكون الأكبر حتى الآن، وهذا ما ستعكسه أرقام القادمين خلال الأسابيع القليلة المقبلة للمشاركة".
وتنسق مجموعة "جوردان رايدرز" جهودها مع كل من الشرطة السياحية ومعهد المرور الأردني ودائرة الجمارك وحرس الحدود لتكون تجربة المشاركين سهلة وآمنة وممتعة، وتعفي دائرة الجمارك هذا العام المشاركين القادمين عبر الطرق البرية  من رسوم الدخول.
وعن ذلك، قال رئيس مجلس إدارة نادي الدراجات النارية الملكي الأردني، سعود سرور "إن النادي فخور لمشاركته في إنجاح الرالي العام الماضي وإن القفزة الكبيرة في أعداد المشاركين العرب والأجانب مؤشر مهم على إمكانيات الأردن الكبيرة ليكون وجهة سياحية مفضلة لهواة ومحترفي هذه الرياضة".
وأضاف: "لدينا مناظر ومسارات جميلة جداً، ودعم مميز من الشرطة السياحية لضمان أقصى درجات الأمان على الطرق، وتعاون كبير مع دائرة الجمارك، ونتطلع مستقبلاً لأن نعمل مع الجهات المختصة بأنظمة تأجير الدراجات النارية لمساعدتنا على تطوير هذه الرياضة بشكل أكبر".
ومن جانبه، علق المدير التنفيذي لدائرة الإعلام والاتصال، طارق البيطار، مندوباً عن الرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن، أحمد الهناندة "تفخر زين بدعمها لهذا الحدث الذي يعد من أبرز الفعاليات الرياضية والسياحية في الأردن، كما نحرص على أن تكون زين حاضرة في الأنشطة والفعاليات التي تعنى بنشر الوعي في المجتمع والتي من شأنها أيضاً أن تبرز المعالم السياحية في الأردن وتعمل على الترويج عنها، وتأتي شراكتنا الاستراتيجية للرالي كجزء من دعمنا لمجموعة جوردان رايدرز كوننا الراعي الرسمي والحصري من قطاع الاتصالات للمجموعة".
وينطلق المشاركون في رالي هذا العام من فندق انتركونتيننتال الأردن في أربع مجموعات يومي الجمعة والسبت وبجولة بطول 200 كم يومياً؛ حيث سيتم المرور بالعديد من المعالم الطبيعية والأثرية. وسيكون الانطلاق في اليوم الأول للوسط والجنوب؛ حيث سيتم أخذ طريق المطار مروراً بالجيزة ومادبا وأم الرصاص ثم العودة مروراً بالهيدان وجبل نيبو. وسيكون هناك أيضاً جولة مسائية تنظمها المجموعة للمرة الأولى في تاريخ الرالي من الفندق للساحة الهاشمية والمدرج الروماني؛ حيث سيحتفل المشاركون بنهاية الجولة الأولى ويتم توزيع الدروع على المجموعات المشاركة. أما اليوم الثاني فسيكون باتجاه الشمال حيث سيتم المرور بالعالوك، وجرش، وغابات دبين، وسد الملك طلال، وتل الرمان قبل العودة مروراً بأم رمانة للفندق، ومن ثم سيقام الحفل النهائي للرالي مع صوت الأردن الفنان عمر العبداللات.
يذكر أن يوم 27 من نيسان (ابريل) سيكون مفتوحاً للجمهور ولمشجعي رياضة رالي الدراجات النارية للقاء بالمشاركين في فندق انتركونتيننتال الأردن.

التعليق