تحديد سقف للحملات الانتخابية لـ"البلديات واللامركزية"

تم نشره في الخميس 13 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- أعلن رئيس فريق رصد الدعاية الانتخابية في الهيئة المستقلة للانتخاب سلطان القضاة عن تحديد تعليمات الهيئة المستقلة لسقف الإنفاق على الحملة الانتخابية لانتخابات مجالس المحافظات والبلديات المقبلة، والمقررة يوم 15 آب (اغسطس) المقبل.
واكد حرص الهيئة على "ترسيخ منافسة عادلة وشفافة في الانتخابات البلدية ومجالس المحافظات، من خلال تحديد سقف للإنفاق على الحملة الانتخابية، والإفصاح عن مصادر التمويل، وأوجه الإنفاق بما لا يتعارض مع القانون والتعليمات".
وبيّن القضاة أن "تعليمات الهيئة التنفيذية قدرت سقف الإنفاق على الحملة الانتخابية لانتخابات مجالس المحافظات بثلاثين الف دينار لكل من العاصمة عمان والزرقاء واربد، وعشرين الفا لباقي المحافظات، وحملات الانتخابات البلدية بعشرين ألف دينار لفئة البلدية الأولى، وخمسة عشر ألفا للفئة الثانية، وثمانية آلاف للفئة الثالثة".
يشار الى أن الدعاية الانتخابية للانتخابات البلدية ومجالس المحافظات 2017 تبدأ من بدء الترشح بتاريخ 3 تموز (يوليو) المقبل وتنتهي قبل 24 ساعة من اليوم المحدد للاقتراع في 15 آب (أغسطس) المقبل.
 وكات وزارة الشؤون البلدية اقرت تقسيمات المجالس البلدية تنفيذا لنصوص قانون البلديات النافذ، واعتمدت العدد النهائي للمجالس البلدية كما هي بـ 100 مجلس بلدي على مستوى المملكة.
كما اقرت تقسيم 82 مجلسا بلديا منها الى 356 مجلسا محليا، وابقت على 18 مجلسا بلديا كوحدة واحدة دون تقسيم ليتم انتخاب الرئيس والاعضاء فيها مباشرة دون المرور بهيكلية المجالس المحلية.
ووصل عدد المجالس المحلية الى 356 مجلسا تشكل 82 بلدية رئيسة، فيما ابقى القرار 18 بلدية كمنطقة واحدة دون تقسيم يتم انتخاب الرئيس والاعضاء مباشرة دون المرور بتشكيلة المجالس المحلية.
ولن يقل عدد اعضاء اي مجلس بلدي عن عشرة اعضاء بما فيهم الرئيس، فيما وصل اعلى عدد لأعضاء المجالس البلدية في بلدية اربد الكبرى ليكون 32 عضوا مع الرئيس والكوتا وهو الحد الاعلى لتشكيلة المجالس البلدية.
بينما تتشكل اغلب تشكيلات المجالس المحلية من خمسة اعضاء اضافة الى ممثلة الكوتا فيما سيصل عدد اعضاء بعض المجالس الى 7 بمناطق محددة فقط اقرت وفق اعتبارات سكانية وجغرافية.
وتوزعت المجالس المحلية على المحافظات وفقا للتالي : محافظة العاصمة 36 ، اربد 94 مجلسا، و47 للمفرق ،و40 للكرك ، و37 في البلقاء ، و22 للزرقاء ، و18 لكل من محافظتي جرش وعجلون ،و15 مجلسا لمحافظة معان فيما كانت حصة محافظة مأدبا 11 مجلسا محليا والعقبة والطفيلة 9 مجالس لكل منها.
بينما بقي 18 مجلسا بلديا كما هو دون تقسيم توزعت كالتالي: العاصمة 3 مجالس ، البلقاء 3، الزرقاء 2 ،المفرق 3، مأدبا 1، الكرك 2، الطفيلة والعقبة مجلس واحد لكل منها ، ومعان 2.
ووفق التقسيم الجديد فإن المجموع الكلي للمقاعد في المجالس البلدية المنتخبة النهائي بما فيهم الرئيس والكوتا (100 مجلس) بلغ نحو 2114 عضوا توزعوا على: 637 ممثلا للمجالس المحلية، و334 ممثلة للكوتا (نسبة الـ25 بالمائة) اضافة للرؤساء والاعضاء المنتخبين مباشرة في المجالس البلدية غير المقسمة والبالغة 18 مجلسا بلديا.
اما فيما يخص المجالس المحلية وتقسيمتها وفق القانون، فإن عدد الاعضاء والرؤساء لـــ356 مجلسا محليا يبلغ 1838 عضوا منهم 356 عضوة ممثلة للكوتا النسائية (ممثلة واحدة في كل مجلس محلي).
ويسمح القانون لوزير الشؤون البلدية اختيار ممثلين اضافيين ليمثلوا المجلس المحلي في البلدية الأم الى جانب رئيس المجلس المحلي خاصة في البلديات التي تتكون من مجالس محلية قليلة العدد.
يشار الى ان مشروع قانون البلديات المعدل، الذي ينتظر اقراره من قبل مجلس الاعيان قريبا وصدوره بالجريدة الرسمية يشمل الاحكام الخاصة بانتخابات مجلس امانة عمان الكبرى، والعدد الكلي لأعضائه.

التعليق