الإحصاءات العامة: ارتفاع ملحوظ بأعداد البطالة

تم نشره في الاثنين 29 أيار / مايو 2017. 03:27 مـساءً
  • (تعبيرية)

عمان- قال مدير عام دائرة الإحصاءات العامة، الدكتور قاسم الزعبي، إن إحصاءات المسح الربع سنوي لحجم البطالة والعمالة والتي تقوم الدائرة حاليا بتجهيزها تشير إلى ارتفاع ملحوظ بأعداد البطالة بسبب الاعتماد على المنهجيات الدولية الحديثة بمسح البطالة والعمالة.

وقال الزعبي إن نتائج المسح التي تعمل الدائرة حاليا على إصدارها تعد ثمرة الدعم الفني والتقني الذي قدمته منظمة العمل الدولية للدائرة بهدف تحديث إجراءات المسح الربع سنوي للعمالة والبطالة، وبما يتماشى مع أحدث المنهجيات الدولية المتبعة سيما تلك المتعلقة بإحصاءات العمل والعمالة واستخدام العمالة والذي اعتمد في الدورة التاسعة عشرة للمؤتمر الدولي حول إحصائيات العمل.

وبين الزعبي أنه من المتوقع عند تطبيق المنهجية الدولية في تحديد أعداد البطالة أن يؤدي لزيادة حجم العينة ورفع معدل البطالة وخصوصاً ضمن الإناث في ضوء استثناء المشتغلين بدون أجر.

وأضاف أن من بين ما تنطوي علية تطبيق المنهجية الدولية الجديدة هو تضييق مفهوم المشتغلين من خلال استثناء العاملين بدون أجر من تعريف المشتغلين حيث كانوا يعتبرون في المنهجية السابقة من ضمن المشتغلين، مشيرا إلى الاعتماد في بعض العينات على بيانات التعداد العام 2015.

واعتبر الزعبي تطبيق الدائرة للمنهجية الجديدة خطوة رائدة في مجال إحصائيات سوق العمل، مشيرا إلى أنها ستقدم لمتخذي القرار والمخططين إرشادات وتوجيهات لتبني سياسات ملائمة للتصدي لمسائل ضعف المشاركة في سوق العمل وكذلك لارتفاع معدلات البطالة.

وكانت منظمة العمل الدولية أرسلت للمملكة مؤخرا بعثة مشكلة من عدد من الخبراء في إحصائيات سوق العمل، من أجل وضع تصميم مناسب للمنهجيات الجديدة، وذلك من خلال دراسة نتائج تعداد السكان للعام 2015 مع البيانات الأخرى ذات الصلة المتاحة، ووضع إطار لأخذ العينات وتصميم العينات لمسح العمالة والبطالة الجديد، ووضع إجراء تقدير سليم لنموذج مسح العمالة والبطالة، و كتابة المنهجية المتعلقة بتصميم العينات لأغراض التنفيذ من جانب دائرة الإحصاءات، إضافة لإجراء التدريب أثناء العمل لموظفي دائرة الخدمة الميدانية المعنيين بشأن أخذ العينات.-(بترا)

التعليق