استثمار 15 مليون دولار في شركات ريادية تقنية أردنية

تم نشره في الأربعاء 7 حزيران / يونيو 2017. 12:00 صباحاً
  • ارتفاع -(تعبيرية)

إبراهيم المبيضين

عمان - أكدت دراسة عربية حديثة بأن الأردن يحتل مرتبة متقدمة في مجال احتضان ودعم الاستثمار في شركات ريادية تقنية، حيث اظهرت الدراسة بان قيمة الاستثمارات الأولية أو اللاحقة التي جرى ضخها في شركات ريادية تعمل في المجال التقني في الاردن بلغ العام الماضي حوالي 15 مليون دولار.
وقالت الدراسة التي أطلقتها مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، بالشراكة مع "عرب نت" إنّ هذه الاستثمارات جرى ضخها من خلال 21 صفقة استثمار قامت بها صناديق استثمارية وجهات داعمة لريادة الاعمال ومستثمرون في هذه الشركات الريادية.
وأشارت الدراسة إلى أن الأردن حقق المرتبة الثالثة عربيا خلال العام الماضي من حيث قيمة الاستثمارات في شركات ريادية تقنية، بعد الامارات التي حققت المرتبة الأولى عربيا بحوالي 799 مليون دولار كاستثمارات في شركات ناشئة تقنية، ولبنان التي جاءت في المرتبة الثانية عربيا بحوالي 56 مليون دولار.
وشملت الدراسة التي صدرت بنسختها الثانية تحت عنوان من تقرير "وضع الاستثمارات الرقميّة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2013-2016- 14 دولة عربية"، حيث ترصد أوضاع المستثمرين ورواد الأعمال في المنطقة خلال السنوات الاربع الماضية: 2016، 2015، 2014، 2013.
الى ذلك، قالت الدراسة بان الاردن جاء في المرتبة الخامسة من حيث عدد الصفقات الاستثمارية التي جرى تنفيذها في شركات ريادية تقنية خلال العام الماضي بـ 21 صفقة استثمارية، حيث احتلت الامارات ايضا المرتبة الأولى في هذا المؤشر خلال 2016 بحوالي 78 صفقة استثمارية، وجاءت لبنان في المرتبة الثانية بحوالي 37 صفقة استثمارية.
وبحسب الدراسة جاءت السعودية في المرتبة الثالثة عربيا من حيث عدد الاستثمارات خلال العام الماضي بحوالي 30 صفقة استثمارية، تلتها مصر بحوالي 26 صفقة استثمارية.
ووفقا للدراسة، فقد بلغ إجمالي عدد الصفقات الاستثمارية التي نفذت مع شركات ريادية تقنية خلال فترة السنوات الاربع الماضية حوالي 768 صفق استثمارية بلغت قيمتها الاجمالية في الدول الـ 14 التي شملتها الدراسة حوالي 1.7 مليار دولار. وشملت الدراسة مشاركة 150 مؤسسة تمويليّة.
وشهد الاردن خلال السنوات الاربع الماضية حراكا رياديا لافتا بنشاط كبير واهتماما من قبل الشركات والصناديق الاستثمارية والجهات الداعمة لريادة الاعمال والمسرعات (تساعد على انتقال الفكرة إلى مشروع)، كما شهد اقبالا واسعا من قبل الشباب الاردني لتأسيس شركاتهم الريادية لا سيما في المجال التقني وذلك سعيا منهم لتأسيس أعمالهم الخاصة بعيدا عن حلم الوظيفة التقليدية.

التعليق