لصوص يسرقون وكالة الاستخبارات الأميركية

تم نشره في الجمعة 23 حزيران / يونيو 2017. 04:29 مـساءً
  • (أرشيفية)

واشنطن- أقرت وكالة الاستخبارات الأميركية أنها كانت خلال أشهر عدة من العام 2013 ضحية للصوص محترفين ماهرين في المعلوماتية سرقوا منتجات غذائية بقيمة تزيد عن 3300 دولار من أجهزة التوزيع الآلي في مكاتبها.
وتمكن هؤلاء اللصوص من الحصول على المنتجات التي تبيعها أجهزة التوزيع الآلي في المكاتب، من الشوكولا إلى رقائق البطاطا والعصير والمياه وغير ذلك من دون دفع ثمنها.
وهؤلاء اللصوص ليسوا من عناصر وكالة الاستخبارات، بل من شركات متعاقدة مع الوكالة، بحسب تقرير للمفتش العام في الوكالة نشر في الأيام القليلة الماضية.
ويدفع الموظفون ثمن المواد الغذائية الموجودة في أجهزة التوزيع الآلي من خلال بطاقات مدفوع ثمنها مسبقا، لكن أحد هؤلاء اللصوص اكتشف أن فصل الأجهزة عن نظام الدفع بالبطاقات يجعلها تقبل أي نوع من البطاقات حتى لو لم يكن فيها رصيد.
ويبدو أن مكتشف هذا الأمر عممه على زملائه.
وتمكنت الوكالة بفضل أجهزة المراقبة من التعرف على الفاعلين، وقد طردوا من العمل.-(ا ف ب)

التعليق