الذكرى السنوية الثانية عشرة لرحيل الهنداوي

تم نشره في الاثنين 3 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً

عمان- الغد - صادفت امس الذكرى السنوية الثانية عشرة لرحيل الوزير السابق ونائب رئيس الوزراء ذوقان الهنداوي.
ولد الراحل عام 1927 في قرية النعيمة بمحافظة اربد. ابتعث الى الكلية العربية بالقدس لتفوقه العلمي في العام 1943، فلندن العام 1945، وفي العام 1947 نال شهادة الثانوية العامة الفلسطينية، ثم ابتعث الى جامعة الملك فؤاد في القاهرة، لدراسة التاريخ العام 1950، فالماجستير من جامعة ميريلاند الاميركية عام 1956.
تنقل في مناصب قيادية منذ العام 1964 لحين وفاته العام 2005، وابرزها رئيسا للديوان الملكي الهاشمي، ونائبا لرئيس مجلس الوزراء وزيرا، وعيناً ونائباً، وسفيرا فوق العادة للاردن في الخارج.
كما كان عضوا في جمعيات وهيئات عدة، منها مجالس اللغة العربية وادارة مؤسسة شومان الثقافية وادارة الموسوعة الفلسطينية والهيئة التنفيذية لجمعية اليتيم العربي.
تربويا، ارسى الهنداوي فلسفة ومنهجية التعليم، منذ بدأ عمله كمعلم في العام 1950، وتقلد منصب وزير تربية وتعليم 13 مرة، وكان ينادى بلقب "الاستاذ".
في العام الحالي، اقرت جامعة كامبردج في بريطانيا، بعثة للتميز التربوي باسم "بعثة ذوقان الهنداوي للتميز التربوي"، ومن أهم وابرز مؤلفاته كتاب القضية الفلسطينية، الذي درس للصف الثالث الثانوي في الاردن الى العام 1996.
توفي الراحل في العام 2005، ودفن في المقابر الملكية الهاشمية تكريماً له.

التعليق