عقوبات أوروبية على ضباط وعلماء سوريين

تم نشره في الاثنين 17 تموز / يوليو 2017. 04:13 مـساءً
  • مقر الاتحاد الأوروبي في بروكسيل - (أرشيفية)

عمان- أعلن الاتحاد الأوروبي عن توسيع قائمة السوريين الذين تشملهم عقوبات الاتحاد. وتضم القائمة الجديدة 16 شخصية سورية، تتهمهم بروكسل بالمساهمة في تطوير مشروع الأسلحة الكيماوية السورية التي تتهم دمشق باستعمالها ضد المدنيين.

وتشمل قائمة الأسماء الجديدة ثمانية من ضباط الجيش وثمانية علماء، قال مجلس الاتحاد الأوروبي في بيان له اليوم الاثنين، إنهم شاركوا في نشر الأسلحة الكيميائية واستخدامها.

ويمثل المجلس أعضاء الاتحاد الأوروبي الثمانية والعشرين.

وقال وزير خارجية بريطانيا بوريس جونسون اليوم في بروكسل إن القائمة الجديدة "تظهر تصميم بريطانيا وسائر أصدقائنا في أوروبا على التصرف ضد أولئك المسؤولين عن هجمات كيميائية في سوريا".

ويفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على 67 "كيانا" سورياً قضى بتجميد أصولها.

وتشمل العقوبات المفروضة على سوريا حظرا على النفط وقيودا على بعض الاستثمارات وتجميد أصول البنك المركزي السوري في الاتحاد الأوروبي وقيودا على تصدير تجهيزات وتكنولوجيا.

ومددت العقوبات في 29 أيار الماضي حتى الاول من حزيران 2018.(بترا)

التعليق