بطولة الأردن الدولية بكرة الطاولة تنطلق اليوم

تم نشره في الثلاثاء 25 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً

بلال الغلاييني

عمان - يبدأ 122 لاعبا ولاعبة اعتبارا من صباح اليوم، مشوارهم في منافسات بطولة الأردن الدولية الثالثة بكرة الطاولة، التي يشرف عليها الاتحاد الدولي باعتبارها إحدى بطولاته الرسمية والتي تدخل في تصنيف اللاعبين المشاركين في البطولة، وتستمر حتى يوم السبت المقبل.
البطولة التي تقام كافة منافساتها في الفترتين الصباحية والمسائية تقام في صالة الأميرة سمية بنت الحسن للفئات العمرية "الناشئين والناشئات والأشبال والبراعم والزهرات"، في الوقت الذي خصص فيه الاتحاد الدولي بالتعاون والتنسيق مع الاتحاد الأردني جوائز مالية للفائزين في المراكز الثلاثة الأولى.
وأعلن الاتحاد الدولي عن مشاركة الهند بـ 22 لاعبا، والصين تايبيه 13 لاعبا، والإمارات 10 لاعبين، وتايلاند 10 لاعبين، والسويد 9 لاعبين، وفلسطين 7 لاعبين، وقطر "اكاديمية سباير" 7 لاعبين، والعراق 5 لاعبين، ومصر 4 لاعبين، وإيران 4 لاعبين، والجزائر 3 لاعبين، وكندا لاعبا، وبنما لاعبا، اضافة الى الأردن الذي يشارك بـ 23 لاعبا ولاعبة: هم جويس معلوف وميرا السعايدة ودانا الخطيب وليما خاطر ويارا الدميسي وتينا خوري ورزان العقرباوي وكريم الشلتوني وحمدي قصول وهيثم البستنجي وعمر الخوالدة وكرم الزيادين ورائد الدميسي ويحيى عبد الفتاح وحسن الحوراني وخالد باسم ومعتز الشريف وحمادة قصول، وليث أبو يمن وأيهم البستنجي وجميل الجعافرة وعايش عوض ومحمد ابو تايه.
وخلال الجولة التفقدية التي قام بها مندوب الاتحاد الدولي أدهم عاشور على صالة الأميرة سمية والفنادق المخصصة للوفود المشاركة، اعرب عاشور عن ارتياحه الكبير للجهود التي قام بها اتحاد اللعبة والتحضيرات التي اتخذها والتي من شأنها انجاح هذا الحدث الرياضي الكبير، معربا عن أمله أن تتكلل هذه الجهود والترتيبات في اخراج البطولة بالصورة الايجابية والتي تعزز من مكانة الأردن لدى اوساط اللعبة في العالم.
وعبر رئيس الاتحاد م. فواز الشرابي عن سروره بكافة الترتيبات التي قام بها الاتحاد، والتي جعلت من بطولة الأردن الدولية حدثا مهما عزز من مشاركة العديد من دول العالم في هذه البطولة.
وكانت اللجنة المنظمة عقدت سلسلة من الاجتماعات في اليومين الماضين، مثلما عملت على تجهيز صالة الأميرة سمية من خلال نصب طاولات "اللعب" وعددها 8، مثلما تم نصب 4 طاولات لغايات تدريب اللاعبين.

التعليق