متبرعة تنقذ 12 امرأة من السجن في الأردن

تم نشره في الأربعاء 26 تموز / يوليو 2017. 10:24 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 26 تموز / يوليو 2017. 12:13 مـساءً
  • رسم تعبيري يصور حالة "الغارمات" بمراكز الاصلاح بريشة الزميل إحسان حلمي

عمان- الغد- قرر مجلس إدارة صندوق الزكاة برئاسة وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور وائل عربيات، الأربعاء، الموافقة على الدفعة الثالثة من برنامج سهم الغارمات، والذي سيتم من خلاله دفع غرامات مالية عن 12 امرأة تراكم عليهن الدين وأصبحن مطلوبات للتنفيذ القضائي، وذلك بتبرع من سيدة بقيمة 7 آلاف دينار.

كما وافق مجلس الإدارة على دفع ملبغ ألف دينار لسداد أجرة منزل تراكم على إحدى السيدات، حيث سيتم إخراجها من السجن اليوم بعد أن تبين عدم وجود أي قيود عليها.

ووافق المجلس على تمويل عدد من المشاريع التي تقدم بها منتفعون من صندوق الزكاة، كان أبرزها الموافقة على تمويل مشروع مكتبة في منطقة لواء الكورة وهي لأسرة فقيرة يعاني أبناؤها من احتياجات خاصة وإعاقات تمنعهم من العمل.

وأكد عربيات أن فلسفة صندوق الزكاة تقوم اليوم على نقل المستفيدين من الفقر وتلقي المساعدات إلى أشخاص قادرين على العمل والإنتاج ومشاركة أفراد مجتمعهم بالبناء.

وأضاف أن صندوق الزكاة يعمل دون انقطاع بفضل المتبرعين بزكاتهم، حيث استطاع جمع أكثر من مليون دينار تمكن من خلالها من تقديم العون والمساعدات للمئات من الأسر الفقيرة والمحتاجة.

وأكد ان صندوق يعزز مبدأ التلاحم بين أفراد المجتمع الأردني الواحد، حيث يأخذ الزكاة والتبرعات من المناطق الغنية ويوزعها على المناطق الفقيرة وهو ما يعزز التلاحم ووحده الحال في المجتمع.

التعليق