أفكار متنوعة وحديثة تنثر النشاط والحيوية في المنزل

تم نشره في الاثنين 31 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً

منى أبو صبح

عمان- يمكن لأصحاب المنزل تحويله لمكان مريح لرواده مفعم بالنشاط والحيوية، وذلك من خلال بعض الأفكار والخطوات البسيطة التي تنثر به النشاط والحيوية خصوصا في فصل الصيف.
فمثلا، نستخدم صور العائلة الرقمية ونطور فيها من خلال برنامج الجرافيك على الكمبيوتر، ويمكن وضع إطار حول الصورة أو نجعلها صورا بالأبيض والأسود، ثم نطبع الصور على ورق الألوان المائية المتوفرة في الأسواق.
نبطن البرواز المختار بورق الخشب أو أي نوع ورق آخر مميز حسب رغبة أصحابه، مع مراعاة اختيار برواز ذي سطح زجاجي أمامي حتى نتخلص من السطح لتنفيذ الفكرة، ونثبت الصورة على قطعة فلين حتى نعطي بروازا للصورة.
ولا غنى عن الطاولة الجانبية بجوار السرير، فهي عادة ما تحمل الكثير من الأغراض سواء المنبه أو فازة أنيقة أو كتاباً نقرأه قبل الخلود للنوم.
ونجرب تغيير معالم طاولة الحجرة على الخطوات الصيفية الشيقة، ونستبدل المفرش التقليدي بوضع حصيرة قش عليها تتدلى من الأمام، مما يوحي لنا بجو البحر والرمال والسماء الصافية.
نحول الحنين للبحر ومتعة الاستجمام إلى خلفية أنيقة وبسيطة للسرير، حتى نسهل على أنفسنا اختيار القماش المحاك من الأطراف، كي لا نضطر لاستخدام ماكينة الخياطة التي قد لا نجيد استخدامها.
ونأخذ مقاس ارتفاع الحائط الذي نود تغطيته بالستارة، مع إضافة حوالي 40 سنتيمتراً على المقاس المحدد، حتى يكون معنا طول إضافي عندما نحيك الستارة.
ونثني حوالي 30 سنتيمتراً من القماش للأمام، مع ترك حوالي سنتيمتر واحد، ثم نخيط القماش ونترك فراغاً يسمح بمرور حبل منه.
ونمرر خيطاً بين الفراغ الموجود بين القماش مع تثبيت طرفي الحبل على علاقتين على الحائط، ونصنع بعض الكشكشة عند إمرار الحبل، ولتحقيق مزيد من التناسق نستخدم قماش الستارة نفسه، لتبطين مخدة السرير.
وللحصول على طلة صيفية مميزة، نزين قاعدة كراسي المنزل بواسطة منديل منقوش من الورود، ونختار قطعة قماش كبيرة الحجم شريطة أن تكون منقوشة بالورود، متخذة أبعاد مربع هندسي.
ونحيك أطراف المنديل أو قطعة القماش لتكون مشذبة، ثم نزينها من أطرافها الأربعة بإكسسوارات متدلية متوافرة في محلات الخردوات.
ويفضل أن نجهز ركنا هادئا للقراءة، ونختار كرسي خيزران، رتان أو ريكلاينر، ونضعه في مكان مريح لنا، وليكن في غرفة النوم أو ركنا ما في غرفة المعيشة أو في شرفة المنزل أو الحديقة.
كما ويمكن وضع مخدات من الفلين أو الفيبر المريح للظهر، ويُفضل أن يكون قماشهما زاهي اللون وبه أشكال أو كلمات ترمز للصيف وجماله.
ولمزيد من الراحة أثناء الاسترخاء والقراءة، نصنع مسنداً للرأس والرقبة بأنفسنا من خلال لف منشفة كبيرة الحجم، ثم نربطها جيداً في مسند الكرسي بواسطة حبلين ونعقدهما من الخلف.
ومن الأفكار الجميلة أيضا تنظيم جو طبيعي مستوحى من عالم الغابات والحياة البدائية، مثل استخدام الحشائش لربط منديل طاولة الطعام بعقدة أنيقة وبسيطة، وحتى تكون العقدة محكمة الربط نربطها مسبقاً بشريط لاصق أو "استيك" بلاستيكي من الأطراف، ولا ننسى تشذيب نهاية العشب ليبدو الشكل العام مقبولاً.
ولمحبي الشموع يمكن تحقيق ذلك من خلال تبطين حاملات الشموع داخليا وخارجيا بورق البردي، ولتثبيت جيد نلف أستيك بلاستيكي أو خيوط الكتان عليها من الخارج مع مراعاة اختيار خيوط ملونة.
وحتى نجعل الطبيعة تأتي إلى منزلنا من خلال تحويل إحدى طاولات المنزل الظاهرة، إلى سطح مغطى بالأوراق الخضراء والنباتات الجميلة.
يمكننا عقد كل غصن متشابه معاً بخيوط الكتان الملونة، ونملأ فازات زجاجية أو قانيات زجاجية بماء ملون بالألوان الطبيعية، وحبذا لو كان اللون الأزرق لون البحر الصافي.
نضع كل نوع عشب أو نباتات في فازة الماء الملون، ويمكننا بعثرة بعض الأوراق الخضراء على الطاولة لمزيد من الزينة.

التعليق