لطوف لـ"الغد": إلغاء 308 إنجاز للأردن وحماية للفتيات

تم نشره في الثلاثاء 1 آب / أغسطس 2017. 01:59 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 1 آب / أغسطس 2017. 10:19 مـساءً
  • جانب من اعتصام نظمته ناشطات وناشطون أمام مجلس النواب قبل جلسة إلغاء المادة 308 عقوبات

نادين النمري

عمان - رحبت وزيرة التنمية الاجتماعية هالة لطوف بإلغاء المادة 308 من قانون العقوبات الأردني، مشيرة إلى أن ذلك يعد إنجازا للأردن وحماية للنساء والقاصرين.
وقالت، في تصريح خاص لـ"الغد"، إن "الأصل أن تكون الأسرة المبنية على المودة والرحمة، والمادة 308 لا تحقق هذا الهدف"، موضحة أن "الغاية من زواج الجناة في هذه الحالات، هي الافلات من العقاب". وتابعت أن "الالغاء التام للمادة جاء ضمانا لحماية الفتيات وحتى الفتيان القاصرين من التغرير بهم واستغلالهم"، لافتة إلى أن "غالبية الحالات التي تعاملت معها دور ايواء التابعة للوزارة، استغلت فيها فتيات قاصرات على يد بالغين ذوي أسبقيات، بوهم الزواج أو لاجبار ذويهن على تزويجهن بأشخاص غير مناسبين، اذ كانت 308 تسمح بهذا النوع من الاستغلال".
وأضافت لطوف أن الحكومة كانت مع التوجه لإلغاء المادة، من مبدأ حماية الأسرة المبنية على المودة والرحمة.
وفي ردها على ملاحظات تفيد بأن عدم اسقاط العقوبة يتعارض مع ارادة الافراد في قرارات تتعلق بالزواج، أوضحت لطوف أن "الغاء المادة لا يمنع أيا كان من الزواج، ولا يتدخل بقرارات الأفراد بخصوص الزواج، لكن في حال وجود شكوى، فيجب التحقيق في القضية واحقاق العدالة".

 

Nadeen.nemri@alghad.jo

 

التعليق