عقد منتدى أعمال أردني أندونيسي

تم نشره في الأربعاء 2 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً

عمان -الغد- نظمت غرفة صناعة الأردن و بالشراكة مع وزارة الاستثمار ومجلس الأعمال الأردني الأندونيسي منتدى يجمع الصناعيين الأردنيين والأندونيسيين.
وقال رئيس غرفة صناعة الأردن عدنان أبو الراغب خلال الكلمة الافتتاحية في المنتدى أنه تم اشهار مجلس الأعمال الأردني – الاندونيسي مؤخرا في السابع عشر من شهر تموز (يوليو) 2017 بهدف العمل على تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين الصديقين، الأردن واندونيسيا. وفي إطار سعي الأردن إلى توطيد علاقاته في أسواق التصدير غير التقليدية، تعمل غرفة صناعة الأردن على بحث الفرص المتاحة لتعزيز العلاقات التجارية مع اندونيسيا وترويج عقد المشاريع الصناعية المشتركة بين البلدين.     
وبين أن احصائيات التجارة تشير إلى أن حجم التبادل التجاري بين الأردن واندونيسيا لا يعكس حجم امكانيات وتطلعات كلا البلدين. فقد بلغ حجم الصادرات الأردنية خلال الثلث الأول من العام 2017 حوالي 52 مليون دولار بزيادة نسبتها  46.3 % عن نفس الفترة من العام 2016، فيما بلغت مستوردات الأردن من اندونيسيا خلال الفترة نفسها حوالي 35 مليون دولار بانخفاض طفيف بنسبة  0.4 % مقارنة بارقام العام الذي سبقه. ومن هذا المنطلق ينبغي على القطاع الخاص في كلا البلدين أن يسعى الى تكثيف الجهود لدفع العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين. وفي هذا الاطار اتطلع الى ان يساهم مجلس الأعمال الأردني – الأندونيسي في تعزيز العلاقات بين اصحاب الأعمال في كلا البلدين لزيادة حجم التبادل التجاري بينهما.
ومن جانبه أكد السفير الأندونيسي أندي رحميانتو على عمق العلاقات الأردنية الأندونيسية، لافتا إلى الإنجازات السريعة والعمل الجدي للمجلس، وبين أن المجلس سيكون باكورة أعمال ومبادرات كثيرة لزيادة أواصر التعامل بين المستثمرين في شتى المجالات ، ودعا الشركات الأندونيسية على ضرورة متابعة الأعمال في أندونيسيا وتزويد الجانب الأردني بكافة الإجراءات والعمل على ازالة كافة المعيقات التي قد تواجه العمليات التجارية والعمل على تقديم التسهيلات الحكومية للمستثمر الأردني وزيادة حجم الصادرات الأردنية إلى أندونيسيا.

التعليق