منتخب كرة السيدات يتعادل مع نظيره البوسني في ختام معسكره بأوروبا

تم نشره في الجمعة 4 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً
  • المنتخب الوطني لكرة السيدات - (من المصدر)

عمان - الغد - تعادل المنتخب الوطني للسيدات مع نظيره البوسني 2-2 في المباراة الودية بكرة القدم، التي أقيمت يوم أول من أمس في مدينة زينيتسيا البوسنية، وذلك في ختام معسكره التدريبي الذي أقيم في كرواتيا والبوسنة استعداداً للمشاركة في كأس آسيا للسيدات المؤهلة لكأس العالم بفرنسا.
وحول مجريات المباراة، تمكن المنتخب البوسني من التسجيل مبكراً في الربع ساعة الأولى من عمر المباراة، ومن ثم ضاعف تقدمه مجدداً لينتهي الشوط الأول بتفوق المنتخب المضيف بهدفين دون رد.
ونجح منتخبنا في تقليص الفارق مع بداية الشوط الثاني عن طريق المهاجمة ميساء جبارة. حيث ساهم الهدف في تحفيز اللاعبات، اللاتي برعن بتنفيذ توجيهات الجهاز الفني من خلال الانتشار السليم والتمريرات الدقيقة، وسرعة الانتقال من الحالة الدفاعية الى الهجومية، والضغط على الخصم لافتكاك الكرة في الثلث الهجومي وإرغام المنافس على اللعب سريعاً، الأمر الذي أجبر المنتخب البوسني على ارتكاب الأخطاء في التمريرات وفقدان الكرة.
وساهمت البديلة مي سويلم بتسجيل هدف التعادل وأسكنت الكرة بالشباك اثر هجمة منظمة بعد تلقيها تمريرة على طبق من ذهب من جبارة، لتنتهي المواجهة المثيرة بالتعادل 2-2.
مثل منتخبنا: ملك شنّك (سلمى غزال) – أنفال الصوفي، ياسمين خير، آيه المجالي، هيا خليل (روزبهان فريج)، تسنيم ابو الرب، شروق الشاذلي (انشراح الحياصات)، ستيفاني النبر ©، جنى ابو غوش (مي سويلم)، عبير النهار، (رزان الزاغة)، ميساء جبارة.
وجاء المعسكر التدريبي بهدف الاحتكاك بالمنتخبات الأوروبية التي تتمتع بالقدرات الفنية والبدنية والتي شكلت اختباراً جيداً للاعبات اللاتي اكتسبن المزيد من الخبرة على الصعيد الدولي من خلال مواجهة المنتخبات القوية، بالإضافة الى أنها زودت الجهاز الفني بنقاط الضعف التي يجب العمل على تطويرها، والإيجابيات التي يجب البناء عليها وتحفيزها ليكون المنتخب بكامل جاهزيته قبل بداية البطولة الآسيوية المؤهلة لكأس العالم للسيدات.
مايكل ديكي يبدي ارتياحه
وأعرب المدير الفني مايكل ديكي عن سعادته وفخره بالمستوى الذي ظهرت عليه اللاعبات خلال المعسكر، مثنياً على المجهودات التي بذلها الجهاز الفني والإداري واللاعبات ككل لانجاح المعسكر وتحقيق الفائدة المرجوة وقال:
“أود ان اشكر اللاعبات والجهاز على كل ما بذلنه خلال المعسكر، لقد حققنا تحسناً ملحوظاً خلال الفترة منذ قدومي لتولي قيادة المنتخب وحتى يومنا هذا. والفضل يعود للجدية والمجهودات المكثفة التي قامت بها اللاعبات الى جانب الجهاز الفني والإداري والطبي".
وحول مباراة الختام امام المنتخب البوسني: "أنا فخور جداً باللاعبات اللاتي نجحن بالعودة بالنتيجة بعد تأخرنا بهدفين، وحافظن على التركيز والانضباط فيما تبقى من عمر المباراة ونجحن في ايقاف خطورة الفريق البوسني".
وأضاف: "اللاعبات اللاتي استبدلن مع بداية الشوط الثاني نجحن في قلب المواجهة، لذلك انا ايضاً سعيد بالتأثير الإيجابي الذي قدمنه ليتحول اللقاء لمصلحتنا".
وحول معسكر اوروبا التدريبي وابرز فوائده ختم ديكي: "نتقدم بالشكر لحسن الضيافة التي تلقيناها في كرواتيا والبوسنة، معسكرنا ناجح بكل المقاييس. وكانت تجربة مهمة للاعبات حيث صوبت أنظارهن نحو العديد من الأمور التي يجب العمل عليها، وخصوصاً القوة البدنية التي تتمتع بها اللاعبات الأوروبيات اللاتي يحترفن في أفضل الدوريات في القارة الأوروبية".
“أصبحنا نلعب الآن بأسلوب جذاب وملفت، حيث دمجنا الجانب البدني في الأداء مع الأسلوب المنظم في التمرير واللعب وبناء الهجمات. نستطيع الآن ان نشكل الخطورة أمام الخصم هجومياً، فيما نقاتل وندافع ببسالة لجعل مهمة وصول الخصم الى مرمانا أصعب ما يمكن. نتطلع الى مواصلة برنامجنا التحضيري المكثف، وهذه البداية فقط".
وتوجهت بعثة المنتخب أمس الى العاصمة البوسنية سراييفو، قبل أن تغادر عائدة الى عمان مساء اليوم السبت.

التعليق