مجمع الأنشطة يخدم الحركة الرياضية

الأمير فيصل يقود ‘‘التأهيل الأولمبي‘‘

تم نشره في السبت 19 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً
  • سمو الأمير فيصل بن الحسين ومندوب الغد في اجتماع الجمعية العمومية للجنة الأولمبية - (من المصدر).

بلال الغلاييني

عمان – يقود سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية، واحدة من أهم المراحل التي تمر بها اللجنة في الوقت الحالي، والتي يتم التركيز فيها على برنامج اعداد التأهيل الأولمبي الذي أعلنت عنه اللجنة في سعيها لضمان تأهل 20 لاعبا الى دورة الألعاب الأولمبية (طوكيو) 2020، وهذا ما أكده سموه في كلمته التي القاها عقب انتخاب مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الجديد يوم الاربعاء الماضي، حيث أكد سموه، أن العمل سيبدأ منذ الآن لتطوير الألعاب الرياضية كافة، ضمن العديد من البرامج الذي تركز عليها اللجنة الأولمبية، في الوقت الذي اشاد فيه بروح العمل بالفريق الواحد.
ولغايات انجاح عمل فريق برنامج التأهيل الأولمبي والذي ترأسه سمو الأميرة زينة راشد، أعلنت اللجنة الألمبية عن نجاح مساعي سمو رئيس اللجنة الأولمبية الأمير فيصل بن الحسين في تأمين مقر كبير يلائم "التحضير لبرنامج التأهيل الأولمبي"، حيث تم الإعلان عن قرار أمانة عمان الكبرى بالتبرع بمبنى الأنشطة الرياضية التابع للأمانة والذي يقع في (شارع الاستقلال) إلى اللجنة الأولمبية، والذي سيحتضن برامج عمل التأهيل الأولمبي والتدريبات الخاصة باللاعبين، خصوصا وأن مجمع الأنشطة يحتوي على العديد من قاعات اللياقة البدنية وصالة رياضية وقاعات الاجتماعات والمرافق الأخرى التي تصب جميعها في خدمة برنامج التأهيل.
ومع إعلان مجلس الإدارة الجديد للجنة الأولمبية الأردنية، تكون اللجنة قد طوت ملف الانتخابات كافة، سواء المتعلقة بالاتحادات الرياضية التي انتخبت مجالسها الجديدة وفق نظام الاتحادات الرياضية الجديد، أو انتخابات مجلس إدارة اللجنة الأولمبية التي تشكلت من خلال الانتخاب، حيث افرزت هذه الانتخابات تغييرات واسعة على مجلس الإدارة، خصوصا فيما يتعلق بفئة الاتحادات الرياضية.
وضم مجلس الإدارة الجديد الذي يرأسه سمو الأمير فيصل بن الحسين الذي نال ثقة الهيئة العامة بقيادة اللجنة الأولمبية، نواب الرئيس وزير الشباب، ود. ساري حمدان (فئة المميزين)، ود. خالد العطيات (فئة الاتحادات)، إضافة إلى أحمد الهناندة (فئة المميزين)، وسمو الأميرة زينة راشد ونادين دواني (فئة اللاعبين الأولمبيين)، وسمو الأميرة آية بنت الفيصل، وجمال الفاعوري، وفواز الشرابي، وأمين المومني، وعمر بني هاني، وماهر محفوظ، وتيسير المنسي، ولؤي عميش، ومعين الفاعوري (فئة الاتحادات الرياضية)، وراتب الضامن، وحسام بركات (فئة الاتحادات المعترف فيها).
ويذكر أن الجمعية العمومية للجنة الأولمبية ووفق التشكيل الجديد، تضم في 34 عضوا، يمثلون مختلف الفئات، اضافة الى الأعضاء المراقبين، والذين يحق لهم حضور الاجتماعات.

التعليق