إعادة فتح معبر طريبيل في أيلول

تم نشره في الأحد 20 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 20 آب / أغسطس 2017. 11:04 مـساءً
  • شاحنات تعبر مركز حدود الكرامة قادمة من معبر طريبيل -(تصوير: محمد ابو غوش)

رجاء سيف                      

عمان- بدأت الإجراءات العملية والتنفيذية لفتح معبر الكرامة - طريبيل الحدودي بين الأردن والعراق.
ولم يعد الأمر يقتصر على دعوات المسؤولين الأردنيين والعراقيين لفتح المعبر أو الإسراع في فتحه، بل أصبح هناك إجراءات لوجستية على الأرض وما يشبه الموعد التقريبي لفتح المعبر رسميا (في شهر أيلول (سبتمبر) المقبل)، ناهيك عن افتتاح تجريبي جرى أمس يمهد للافتتاح الرسمي.
فقد دعت نقابة أصحاب شركات ومكاتب تخليص ونقل البضائع الشركات العاملة في المركز الحدودي إلى تجهيز مكاتبهم قبل تاريخ 30 آب (أغسطس) الحالي، فيما يشرف الجانب العراقي على جاهزية الدوائر الخدمية في المعبر من ماء وكهرباء وجوازات وجمارك.
وأعلن وزير الداخلية العراقي قاسم الاعرجي أمس عن قرب افتتاح منفذ طريبيل الحدودي مع الأردن، خلال زيارة قام بها إلى المعبر ولقائه القيادات الأمنية العراقية؛ حيث اطلع على سير العمل في المنفذ والتحضيرات الجارية لإعادة افتتاحه.
وكشف الوزير عن اتمام الاستعدادات اللازمة والجاهزية لفتح منفذ طريبيل وتسيير حركة التجارة بين العراق والأردن، مؤكدا أن ذلك سيتم خلال الأيام القليلة المقبلة.
وكان مجلس محافظة الانبار، أعلن أمس عن إعادة افتتاح منفذ طريبيل الحدودي تجريبيا، مبينا ان ذلك جاء تمهيدا لافتتاحه رسميا.
وقال نائب رئيس المجلس فالح العيساوي في حديث لـ السومرية نيوز، انه "تم اليوم (أمس) افتتاح منفذ طريبيل الحدودي مع الأردن بشكل تجريبي"، مبينا ان "ذلك جاء تمهيدا لافتتاحه رسميا خلال أيام".
وأضاف العيساوي ان "زيارة وزير الداخلية قاسم الاعرجي والوفد المرافق له إلى المنفذ هي للاطلاع على جاهزيته وخاصة الدوائر الخدمية فيه من ماء وكهرباء وجوازات وجمارك".
وأكدت نقابة أصحاب شركات ومكاتب تخليص ونقل البضائع الشركات العاملة في المركز الحدودي، في بيان صدر أمس، ووجهته لهذه الشركات أنه لم يتم تحديد أي موعد لفتح المعبر، وإنما تم التأكيد من قبل المركز الحدودي على الجهات العاملة بمنطقة الكرامة وداخل المعبر الحدودي التواجد بالمركز خلال التاريخ المحدد لعمل الصيانة للمكاتب والتأكد من جاهزية العمل في المركز الحدودي.
وأوضحت النقابة، في بيانها، أنها جاهزة لتقديم كافة الخدمات المطلوبة لشركات التخليص التي ستعاود العمل داخل معبر الكرامة الحدودي.
وقال نقيب اصحاب شركات ومكاتب تخليص ونقل البضائع، ضيف الله ابو عاقولة، إنه تم دعوة النقابة من قبل مركز الكرامة الحدودي لمخاطبة شركات التخليص التي كانت تعمل سابقا داخل هذا المركز لإعادة تجهيز مكاتبها هناك قبل نهاية الشهر الحالي.وأكد أبو عاقولة أن النقابة لم تبلغ بشكل رسمي بالموعد المرتقب لإعادة فتح المعبر، وإنما تعتبر جميع التجهيزات التي ستبدأ في المنطقة الحدودية استعدادات أولية لإعادة فتح المعبر. وأضاف، لـ"الغد"، أن مكاتب التخليص داخل هذا المعبر مغلقة منذ سنتين بشكل كامل، الأمر الذي يستدعي إعادة فتحها وتجهيزها تزامنا مع الحديث عن قرب افتتاح معبر الكرامة.
ويأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه رئيس مجلس الأعمال العراقي في الأردن، ماجد الساعدي، خلال تصريح صحفي سابق أنه سيتم افتتاح معبر طريبيل الحدودي بين المملكة والعراق في بداية شهر أيلول (سبتمبر) المقبل.
وقال الساعدي إن افتتاح معبر طريبيل "سيكون في الأيام الأولى من شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، وتحت رعاية رئيس الوزراء العراقي الدكتور حيدر العبادي".
واستعاد العراق السيطرة على طريبيل في أعقاب طرد تنظيم "داعش" الإرهابي من غرب العراق قبل أكثر من عام، إلا أن مسألة إعادة فتحه بقيت مرهونة "بإجراءات الأمن" على الطريق الدولي الواصل بين عمان وبغداد.
ويعتبر منفذ طريبيل المعبر الوحيد الذي يربط حركة تدفق البضائع التجارية بين البلدين، فيما يوجد منافذ أخرى لكنها ليست مخصصة لتلك العمليات التجارية.
ومنذ تموز (يوليو) من العام 2015، توقفت عمليات التبادل التجاري بين الأردن والعراق بشكل كامل جراء سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي على تلك الطرقات مما أعاق تدفق حركة التبادل بين البلدين. وذكرت  صحيفة المدى العراقية في وقت سابق انه من "المقرر أن تترك الحكومة العراقية مهمة تأمين الطريق الدولي الممتد من الحدود الأردنية حتى العاصمة بغداد، إلى شركة أمنية أميركية".
وقالت الصحيفة "هنالك لجنة وزاريّة عليا ناقشت طيلة 8 أشهر تنافس 5 شركات أجنبيّة لتأمين طريـق طريبيل، إلا أنه تم التعاقد مؤخرا مع مجموعة الزيتون (olive group)، وهي الشركة الأميركية التي حصلت على العقد لحماية الطريق الدولي".(بترا)

التعليق