جرش: تجار السوق الحرفي ينتظرون عيد الأضحى لزيادة مبيعاتهم

تم نشره في الأحد 20 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً
  • حرفيون يعرضون منتجاتهم في السوق الحرفي في جرش-(الغد)

صابرين الطعيمات

جرش –  ينتظر تجار السوق الحرفي موسم عيد الأضحى المبارك لترتفع نسبة المبيعات ما يزيد على 70 %، نظرا لزيادة عدد الزوار اليومي خلال العطلة للمدينة الأثرية وباقي المناطق السياحية في جرش، وفق رئيس لجنة تنظيم السوق الحرفي صلاح عبيد العياصرة.
وأوضح أن حركة البيع والشراء في السوق تعتمد على الحركة السياحية للمدينة الأثرية، سيما وأن السوق يقع على أحد مداخل المدينة الأثرية حيث تبدأ الافواج السياحية بالدخول للمدينة الاثرية.
وبين أن التجار يمرون بعدة أشهر ركود، ويحتاجون للمواسم السياحية النشطة حتى يعوضوا الخسائر التي لحقت بهم، ويسددوا بدل تراخيص محالهم وأجور العمالة وباقي الألتزامات الشهرية من فواتير وضرائب وأثمان البضائع. وقال إن التجار قاموا بشراء كميات هائلة من البضائع وأنهوا كافة الاستعدادات اللازمة تمهيدا لاستقبال الزوار والسياح خلال عطلة عيد الاضحى المبارك وخاصة السياحة الداخلية والخليجية.
وأضاف بني عبيد أن تجار السوق لمسوا في هذا العام نشاطا ملحوظا في عملية البيع والشراء خلال رحلات المدارس وعيد الفطر وموسم مهرجان جرش في الشهور القليلة الماضية بعد ركودها شهورا طويلة وإلحاق خسائر فادحة بهم، موضحا أن المجتمع الجرشي يمتلك حرفا ومهنا ومواهب تمكنه من الدخول إلى العالمية والتميز بالمنتج الموجود فيها ونسبة الإقبال والبيع والشراء تدل على ذلك.
ودعا العياصرة جميع تجار السوق الحرفي والبالغ عدد محلاته 42 محلا تجاريا بزيادة ساعات عملهم وزيادة عدد العمل للاستفادة من هذه المواسم وزيادة نسبة السياح والزوار للمهرجان وللمواقع الأثرية الأخرى.

التعليق