"نقل النواب" تبحث عطاء تأهيل الصحراوي وتحويلة إربد - عمان

تم نشره في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - خصصت لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية، اجتماعا عقدته أمس الاربعاء برئاسة النائب خالد ابو حسان وحضور وزير الأشغال العامة والإسكان سامي هلسة، لمناقشة عطاء تأهيل الطريق الصحراوي وتحويلة طريق إربد – عمان.
وقال أبو حسان إن تأهيل الطريق الصحراوي الذي يربط العاصمة بجميع محافظات الجنوب سيكون له انعكاسات ايجابية على شبكة النقل، داعيا الى ضرورة ايجاد طرق بديلة لحل مشكلة طريق اربد - عمان، للتخفيف من الازدحامات المرورية.
من جانبه، قال هلسة ان الطريق الصحراوي سيتم تنفيذه مطلع ايلول المقبل وبفترة زمنية مدتها 22 شهرا من خلال مقاولين "سعوديين واردنيين".
وفيما يتعلق بتحويلة طريق اربد - عمان، قال غرايبة  "لا نستطيع تكثيف العمل عليها بشكل كبير وذلك لمرور السيارات بشكل مستمر"، مبينا ان الوزارة اخذت على عاتقها الانتهاء من العمل قبل حلول فصل الشتاء.
من جهة ثانية، عقدت لجنة فلسطين النيابية أمس اجتماعا مع نادي الإمارات الدولي للأعمال والمهن الحرة. وقال رئيس اللجنة النائب يحيى السعود إن "حملة الشيخ زايد لعيد الأضحى المبارك"، المعنية بإغاثة المخيمات، ستباشر غداً عملها بتوزيع مساعدات على محتاجين وفقراء.
وبين، خلال اللقاء الذي حضره مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية ياسين أبو عواد ورؤساء لجان المخيمات، ان هذه المساعدات تحتوى على "5 آلاف كسوة عيد وحقائب مدرسية".
من جهتهم، اكد اعضاء اللجنة ضرورة إيصال جميع المساعدات الى مستحقيها، معربين عن أملهم بأن تتوسع هذه الحملة لتشمل اكبر عدد من المحتاجين.
بدوره، أعرب أبو عواد عن امله بأن تكون هذه الحملة باكورة تعاون مشترك لتوسيع المشاريع التنموية والمساعدات في المخيمات.
من جانبه، بين ممثل النادي عادل خيون ان هذه المساعدات تستهدف بشكل مبدئي من 50 الى 100 أسرة محتاجة، مضيفاً "ان هذه المبادرات مستمرة، ولدينا كنادٍ عدة نشاطات ومبادرات إنسانية سيتم تعزيزها".

التعليق