جونستون يخاطب الإعلاميين العرب في ملتقى "أريج" العاشر

تم نشره في الثلاثاء 10 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- تنظم شبكة أريج ملتقاها العاشر للصحفيين الاستقصائيين العرب بالفترة من (1-3) كانون أول ( ديسمبر) المقبل، بكلمة مفتاحية يلقيها حاصد الجوائز الصحفي المخضرم ديفيد كاي جونستون، مؤلف أحد أكثر الكتب مبيعا في الولايات المتحدة بعنوان: "صناعة دونالد ترامب".
وفي كلمته على شاطئ البحر الميت، سيحثّ جونستون الصحفيين الاستقصائيين العرب على ممارسة دورهم ك "سلطة رابعة" مستقلة في كشف الخبايا والمساءلة، وسط ظروف مهنية شديدة الصعوبة والتعقيد، وتحدّيات سياسية وقانونية ومجتمعية.
وقال جونستون، الذي أدت تقاريره بتعرية أخبار ملفقة إلى إغلاق شبكة إعلامية كبرى، إن "الصحافة المهنية الصادقة تواجه حملة شرسة حول العالم من الحكومات، الشركات العابرة للقارات وأصحاب النفوذ". وبينما رأى أن "الإعلاميين الأذكياء يستطيعون إيجاد طرق ووسائل للوصول الى الحقيقة ونشرها"، استدرك "لكن التحدي الأكبر يكمن في حماية هؤلاء الإعلاميين والإعلاء من شأن شأن الصحافة النزيهة وكشف الأخبار المزيفة والكاذبة".
كتاب جونستون الأخير - الذي ترجم إلى 11 لغة – يوثّق تاريخ أنشطة ترامب الاستثمارية والتجارية المثيرة للتساؤل. ومن المقرر أن يصدر كتابه القادم بعنوان "عامل ترامب" مطلع العام المقبل.
الكلمة الرئيسة التي سيلقيها جونستون في مستهل ملتقى أريج تندرج ضمن 25 جلسة حوارية وورشة تدريب ستعقد خلال ملتقى العام الحالي في فندق "موفنبيك" البحر الميت، تحت شعار: "صحافة الاستقصاء: المعركة ضد الأخبار الملفقّة".
ويمول شبكة أريج بصورة رئيسية الوكالة السويدية للتعاون الإنمائي الدولي (سيدا)، منظمة لدعم الإعلام الدولية (آي إم إس)، مشروع الشراكة الدنماركية العربية، ومؤسسة المجتمع المفتوح إلى جانب سفارتي النروج وهولندا في عمّان.
وسيبدأ التسجيل الإلكتروني للراغبين في الملتقى وفق شروط المنظمين يوم 15 تشرين الأول (أكتوبر) الحالي بموقع الشبكة:  www.arij.net

التعليق