‘‘التربية‘‘ تحقق بشبهة اعتداء معلمة على طالب ابتدائي

تم نشره في الأربعاء 18 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • مبنى وزارة التربية والتعليم في عمان- (أرشيفية)

آلاء مظهر

عمان – شكلت مديرية الإرشاد في وزارة التربية والتعليم لجنة تحقيق للوقوف على حيثيات تعرض طالب في الصف الثالث الابتدائي "لاعتداء في مدرسته الحكومية من قبل إحدى معلماته في منطقة لواء وادي السير"، وفق الناطق الرسمي باسم الوزارة وليد الجلاد.
وبين الجلاد لـ"الغد" أمس، أن "الوزارة تتابع هذا الموضوع، وستعلن عن إجراءاتها المتخذة بعد انتهاء التحقيق"، مؤكدا أن الوزارة "ترفض العنف بكافة أشكاله، على المعلمين والطلبة، دون استثناء".
وأضاف أن الوزارة تعد لإطلاق ميثاق وطني لنبذ ظاهرة العنف في المدارس، عبر إشراك الطلبة والمعلمين ومجالس الآباء ونقابة المعلمين، لإيجاد إجماع وطني ومجتمعي حول هذه القضية المرفوضة، في إطار سعي الوزارة لتعزيز قيم المواطنة ودور الهوية الوطنية.
من جانبه، قال والد الطالب محمد الزيود لـ"الغد" إن "ابنه (9 أعوام) تعرض أول من أمس لخدوش تحت عينه اليسرى، نتيجة إصابته بجرح من قبل معلمته بأظافرها". وأضاف أن "ابنه يدرس في مدرسة الحديبية، لكن نتيجة إجراء صيانة في هذه المدرسة، تم نقل المعلمين والطلبة إلى مدرسة (الميسر) في ذات المنطقة، ليصبح الدوام من الساعة 11 صباحا إلى 4 عصرا". وقال" "عندما عاد ابني إلى المنزل بعد انتهاء دوامه المدرسي، وآثار الاعتداء ظاهرة عليه، سألته عما حدث له، فأجابني: كنت أضحك مع زميلي وقامت المعلمة بالاعتداء علي".
وبين أنه "تقدم بشكوى إلى وزارة التربية والتعليم، بعد حصول ابنه على تقرير طبي يفيد بتعرضه لخدوش تحت العين اليسرى".

التعليق