موسم السياحة الأوروبي وتحسن الحوالات يرفعان الطلب على الدينار

تم نشره في الاثنين 23 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • صيرفيان يحصيان أموالا في أحد محال الصيرفة بعمان - (الغد)

هبة العيساوي

عمان - قال رئيس جمعية الصيارفة المحلية علاء ديرانية إن "الدينار الأردني يشهد طلبا قويا بفعل نشاط موسم السياحة الأوروبية وارتفاع صادرات الفواكه إلى جانب تحسن حوالات المغتربين الأردنيين من الخليج".
وبين ديرانية لـ"الغد" أن هنالك عرض من العملة الأوروبية اليورو بشكل كبير نتيجة ارتفاع حجوزات الموسم الأوروبي في المملكة بالاضافة إلى العرض من الريال السعودي والدرهم الإماراتي.
يشار إلى أن نسبة إشغال الفنادق في مدينة البترا الوجهة الرئيسية للمجموعات السياحية الأوروبية وصلت إلى 100 %، بحسب رئيس سلطة إقليم البترا محمد النوافلة.
وارتفع عدد السياح الأوروبيين الذين دخلوا المملكة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 12 % إلى ما يزيد على 364 ألف سائح مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي؛ وفقا لأرقام وزارة السياحة والآثار.
إلى ذلك قال ديرانية إن "عودة حوالات المغتربين للتحسن أمر إيجابي وساهم في زيادة الطلب على الدينار الأردني وفي عرض العملات الخليجية".
وأكد أن عودة التصدير للعراق عن طريق معبر طريبيل والتي غالبيتها من الخضار والفواكه ساهم أيضا بارتفاع الطلب على العملة المحلية.
وتطرق ديرانية إلى عامل آخر يعزز الطلب على الدينار الأردني وهو ارتفاع نسبة الفائدة على الودائع ما يساهم في تفضيل الأردنيين بالاحتفاظ بمدخراتهم بالدينار.
وتوقع ديرانية أن يرتفع الطلب على الريال السعودي محليا مع نشاط موسم العمرة خلال الشهر المقبل مع تحسن الطقس هناك.
وأشار إلى أن الجنيه الاسترليني يشهد طلبا هو الآخر مع عودة الطلاب الأردنيين للدراسة في الخارج.
وأما بالنسبة لأسعار بعض العملات التي تشهد نشاطا في السوق المحلية بين ديرانية أن اليورو يبلغ 84 قرشا، والجنيه الاسترليني 94 قرشا، والريال السعودية 18.9 قرشا، والدولار الكندي 56 قرشا.
وبحسب تقارير عالمية صعد اليورو في نهاية تداولات الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوى في حوالي أسبوع  أمام الدولار إلى 1.1858 دولار مع هبوط عوائد سندات الخزانة الأميركية من أعلى مستوى في عامين.
في حين انخفض الاسترليني نصف سنت إلى 1.3126 دولار، مسجلا أدنى مستوى خلال أسبوع مقابل الدولار بينما ارتفعت العقود الآجلة لسندات الحكومة البريطانية بعدما أظهرت بيانات انخفاضا حادا في مبيعات التجزئة في أيلول(سبتمبر).

التعليق