بعد قرار "يويفا".. مارسيليا يتخلى عن إيفرا

تم نشره في السبت 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 08:40 صباحاً
  • المدافع باتريس إيفرا - (أ ف ب)

باريس- أعلن مارسيليا الفرنسي اليوم الجمعة، فسخ عقد المدافع باتريس إيفرا بصورة ودية "وفورية"، بعد إيقافه حتى نهاية الموسم من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بعد ركله لمشجع خلال مباراة في الدوري الأوروبي.

وأثنى النادي على الأداء الذي قدمه إيفرا لمساعدة الفريق في استعادة مكانته منذ انضمامه في يناير (كانون الثاني) 2017، مؤكداً أن اللاعب ارتكب خطأ "لا يمكن اغتفاره" وغير مبرر بـ"استفزازات مسيئة من مجموعة من الأفراد".

وأضاف النادي أن إيفرا ونظراً لخبرته الطويلة كان ينبغي أن يكون سلوكه نموذجياً "يلهم الشباب".

وتابع: "في هذا السياق لم تعد الظروف المواتية لاستمرار باتريس إيفرا قائمة بشكل هادئ وفاعل، على وجه الخصوص، اتفق الطرفان على وقف تعاونهما بالتراضي".

كما انتقد مارسيليا سلوك مجموعة من المشجعين الذين "أساءوا وهددوا باستخدام العنف تجاه اللاعب وأسرته، ثم اقتحموا أرض الملعب خلافاً للوائح".

وكانت لجنة المراقبة والانضباط بيويفا قد قررت اليوم إيقاف إيفرا حتى 30 يونيو (حزيران) المقبل، وغرامة 10 آلاف يورو، وذلك بعدما طرد في الثاني من الشهر الجاري بمواجهة فيتوريا البرتغالي بعدما ركل مشجع في رأسه وجه له تعليقات مسيئة.

واقتيد اللاعب بعدها لغرف الملابس وبعدها أظهر الحكم له بطاقة حمراء بسبب تصرفه.-(وكالات)

التعليق