الفيصلي يثمن جهود الأمير علي في رفع العقوبات عن لاعبيه

تم نشره في الثلاثاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 10:54 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 03:59 مـساءً
  • النادي الفيصلي - (الغد)

عمان - الغد - ثمن النادي الفيصلي جهود سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم ورئيس اتحاد غرب آسيا، في صدور قرار لجنة الاستئناف في الاتحاد الآسيوي، بإلغاء تعميم العقوبات المفروضة على لاعبي فريق كرة القدم.

وقدر الفيصلي عاليا جهود سموه التي أثمرت عن هذا القرار بعد أن حرص سموه على متابعة تفاصيل الاستئناف، وتوجيه كوادر اتحاد كرة القدم بمتابعة الموضوع بحثا عن حقوق الأندية الأردنية.

وأشار نائب رئيس النادي الفيصلي والناطق الإعلامي بكر العدوان إلى أن سمو الامير علي بن الحسين بذل جهدا كبيرا في متابعة كل التفاصيل المتعلقة بالاستئناف لتسفر جهوده عن الغاء تعميم العقوبات والابقاء عليها عربيا فقط.

وفما يلي نص البيان :

رئيس الهيئة  التنفيذية للاتحاد الاردني لكر ة القدم – حفظه  الله-.

سمو الأمير علي بن الحسين 

تحيه أردنية هاشمية نجزيها لسموكم من قلبنا النابض بالولاء والانتماء للوطن وقيادته الهاشيمة

وبعد:

ففي الوقت الذي  نستذكر به مع اطلالة  هذا اليوم - 14  تشرين الثاني (نوفمبر)- بكل إجلال واكبار  ذكرى ميلاد  المغفور  له باذن الله الملك  الحسين بن طلال – طيب  الله ثراه – باني نهضة  الأردن.

فقد تلقينا بكل سعادة وسرور قرار لجنة  الاستئناف بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم والذي يقضي بإلغاء تعميم العقوبات المفروضة على لاعبي وإداري النادي الفيصلي من قبل اللجنة الإنضباطية في الاتحاد العربي.

ومن منطلق قناعتنا الراسخه دوما  بدور سموكم الرئيسي بهذه القضية  التي شغلت أسرة  الكرة الأردنية على امتداد الأشهر الماضية،  ودوركم الرائد الذي  نعتز  ونفخر به ونعيشه اتجاه كل أركان اللعبة وشعورا من سموكم  بحجم  الظلم الذي احاق  بلاعبينا وإدارينا في هذه القضية.

فقد تحققت العدالة والتي جاءت بفضل توجيهاتكم الحكيمه وإشرافكم الشخصي بتكليف فريق  قانوني على أعلى متسوى من  المسؤولية والحنكه، وبتعاون مطلق بين اسرة  النادي والأمانه العامة للاتحاد لاعداد ملف الاستئناف ليأتي القرار العادل بإلغاء تعميم العقوبات ويعود اللاعبين  ليكونوا مع من سبقوهم  بتصرف الجهاز  الفني للمنتخب  الوطني  وفريق  النادي  الفيصلي.

سيدي سمو الأمير 

إن النادي الفيصلي بادارته ولجانه واجهزته الفنية والإدارية ولاعبيه وجمهوره  من كافة مدن وقرى الوطن يدينون  بالفضل  لسموكم  الكريم على جهدكم  الطيب  الذي  بذلته  في هذه القضية.

وهي  تدين  بالفضل دوما  لكل ما وصلت اليه كرة القدم الأردنية برئاستكم على إمتداد نحو 18عاما ولا تزال ونعاهدكم أن يبقى النادي الفيصلي بكل اسرته الكبيره ركيزه اساسية من العطاء والبناء والانجاز وتقديم النجوم للمنتخبات الوطنية بكل فئاتها العمرية.
وأن  يبقى النادي  الفيصلي كما عهدتم  سموكم  وكل أسرة الكرة الأردنية سفيرا فوق العادة للوطن وقيادته الهاشمية في كل المحافل  العربية والقارية والدولية.

فتقبل سيدي مني شخصيا ومن أسرتكم بالنادي الفيصلي شكرنا وتقديرنا على كل ما بذلته من جهد والفريق القانوني والأمانه العامة  التي عملت بتوجيهاتكم مع تاكيدنا القاطع  بأن أسرة النادي الفيصلي وهي تتجاوزهذا الملف الشائك بفضلكم سوف تجيره بصورة  إيجابية ليكون نبرسا لمزيدا من العمل المشترك من اجل مزيدا من ضبط النفس في أحلك الظروف ومهما اشتد حجم الظلم، وسيبقى  الفيصلي وأسرته التاريخ والحاضر والمستقبل يعمل من اجل  الوطن  بقيادة مولاي 

 حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك  عبد الله الثاني - حفظه الله-.

 

 

التعليق