"زينك" تحتفل بمرور 3 سنوات على انطلاقتها

تم نشره في الأربعاء 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

ابراهيم المبيضين

عمان – تحتفل منصة زين للابداع "زينك" هذه الايام بمرور ثلاث سنوات على انطلاقتها كحاضنة أعمال تعنى بدعم ومساندة الشباب الرياديين والشركات الناشئة في المملكة، حيث جرى تدشين المنصة برعاية ملكية سامية على هامش انعقاد منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا والذي انعقد يومي 12 و13 من تشرين الثاني في العام 2014. 
وتمكنت منصة زين للابداع " زينك" – الكائنة في مبنى جروو في مجمع الملك حسين للاعمال – من تحقيق العديد من الإنجازات بعقد مئات الفعاليات المتخصصة في ريادة الأعمال وتقنية المعلومات والارشاد والتوجيه استفاد منها عشرات آلاف الشباب الأردني من مختلف محافظات المملكة. 
وتدخل " زينك" عامها الرابع اليوم مع نظرة ورؤية شمولية وتوسعية لتمديد وتعميم نشاطها في مختلف محافظات المملكة، وقد بدأت شركة زين بتنفيذ هذه الرؤية بالفعل العام الحالي بعد ان افتتحت منصتها للابداع في الجامعة الاردنية، وفي جامعة اليرموك، وفي مقر مبادرة " شمال ستارت" في شمال المملكة ، فيما تواصل زين على الانتهاء من نموذج منصتها للابداع في الجامعة الهاشمية وذلك بعد اختيار المكان الذي ستتواجد فيه في الجامعة، ليجري العمل على اطلاقها خلال الأشهر القليلة المقبلة، كما ستعمل الشركة ايضا على انشاء واطلاق منصة " زينك" في جامعة مؤتة في الكرك، وجامعة البلقاء.
وتهدف شركة زين من وراء هذه الخطوات الى تعميم تجربتها في كل المحافظات لافادة وتشجيع وتحفيز الشباب على الابداع والابتكار وريادة الأعمال في جميع المحافظات وليس فقط في العاصمة عمان.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة " زين الأردن" احمد الهناندة على صفحته الشخصية على الفيسبوك : " في مثل هذا اليوم قبل ثلاث سنوات وتحديدا في العام 2014 .. تم افتتاح منصة زين للابداع zinc برعاية ملكية سامية.
فخور بما انجزه الفريق خلال هذه السنوات الثلاث ، وأتطلع نحو المزيد من التوسع والتنوع قي دعم بيئة ريادة الأعمال في الأردن
الشكر موصول لشركائنا في هذا النجاح وعلى رأسهم شبابنا الأردني الريادي. وسعيد بوجودنا ونحن نكمل السنة الثالثة في الجامعة الاردنية، جامعة اليرموك ومركز الشركة الرئيسي، وقريبا في شمال ستارت، الجامعة الهاشمية وجامعة مؤتة وكذلك البلقاء باذن الله بالاضافة لمركز المنصة الرئيسي في مجمع الأعمال.
مئات من الفعاليات و ئات من الشركات الريادية والأفكار الإبداعية وآلاف من المستفيدين يجعلنا نعمل بجهد أكبر نحو ما هو قادم ".
وتشير أرقام شركة زين إلى أن منصة زينك استطاعت ونجحت منذ انطلاقتها في الربع الاخير من العام 2014 وحتى نهاية صيف العام الحالي في تنظيم وعقد حوالي 500  فعالية وحدث معني بريادة الأعمال ودعم وتحفيز الشباب لتطوير مهاراتهم ومساعدتهم في تحويل افكارهم الى مشاريع انتاجية، استفاد منها حوالي 46.2 الف شاب وشابة.
وشارك في الفعاليات، التي نظمتها "زينك" على مدار العامين الاعوام الثلاثة الماضية، خبراء ومتخصصون من الأردن والمنطقة والعالم تناولوا وناقشوا ونقلوا خبراتهم في مجال ريادة الأعمال من مختلف القطاعات التقنية والإبداعية، وأفادوا آلاف الشباب الأردني الذين قدموا من مختلف محافظات المملكة لزيارة المنصة والحضور والمشاركة والاندماج والتفاعل مع هذه الأنشطة التي جرى تنظيمها بالتعاون مع عشرات الشركاء، في بيئة وظفت أحدث التجهيزات والتقنيات الحديثة.
و استطاعت النجاح في تنظيم هذه الفعاليات وافادة هذا العدد من الشباب الأردني بجهود كادرها والشراكات المميزة التي عقدتها الشركة الفترة الماضية مع جهات ومؤسسات عالمية ومحلية وعربية وبلغ عددها 80 شريكا استراتيجيا، لافتة إلى انها ماضية لرفع عدد هذه الشراكات الى 100 شريك مع نهاية العام الحالي.
واقيمت منصة "زين" للإبداع التي حملت اسم "زينك" في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) من العام 2014 على مساحة تزيد على 630 مترا مربعا في مبنى "جروو" في مجمع الملك حسين للأعمال، لتمثل مركزا متخصصا تدير به "زين الأردن" جميع مبادراتها في مسؤولية ريادة الأعمال بحجم استثمار يقدّر بنحو مليون دينار، حيث يحاكي تصميم "زينك" الدماغ البشري، الذي تلعب الشرايين فيه دورا رئيسا في نقل الدم المحمّل بالأكسجين والأغذية إلى الدماغ.

التعليق